Monthly Archives: يناير 2012

المملكة الأُرْدُنُّية الهاشمية = Jordan

قياسي

المملكة الأُرْدُنُّية الهاشمية  = Jordan

الأُرْدُنُّ  = Jordan

 ————–

 

—————–

—————

——-

————

————

—-

مملكة عربية تقع في الضفة الشرقية لنهر الأردن غربي آسيا. تحدها الأقطار العربية التالية: سوريا، والعراق، والمملكة العربية السعودية، وفلسطين. وعاصمتها عمَّان التي هي أكبر مدينة فيها. انظر: عمان. وسمي الأردن بهذا الاسم نسبة إلى نهر الأردن.

في أبريل عام 1950م، تم توحيد الضفة الغربية مع الضفة الشرقية، غير أن الكيان الصهيوني احتل الضفة الغربية في حرب يونيو 1967م، ولاتزال خاضعة للاحتلال حتى الوقت الحاضر. وقد أعطى مؤتمر القمة العربية الذي عقد في الرباط عام 1974م الحق لمنظمة التحرير الفلسطينية في المسؤولية السياسية عن الضفة الغربية، وعن أي جزء من فلسطين يمكن أن ينسحب منه الكيان الصهيوني في المستقبل، وذلك اعترافاً منه بأن المنظمة هي الممثل الشرعي والوحيد لشعب فلسطين. انظر: منظمة التحرير الفلسطينية . ولكن الأردن استمر يؤدّي أدوارًا مهمة في إدارة الضفة الغربية وتقديم الدعم المالي لها. وفي يوليو 1988م قرر الأردن فك ارتباطه بالضفة الغربية ليتيح المجال لمنظمة التحرير في أن تكون مسؤولة أمام العالم عن شؤون الضفة الغربية.

يتزايد عدد سكان الأردن بمعدلات نمو مرتفعة (38 في الألف). وتقدر نسبة المسلمين بحوالي 96,5 % من سكان المملكة. وتتنوع التضاريس الطبيعية في الأردن، إذ يمكن التمييز بين الجبال والهضاب والسهول والأغوار. ويتصف المناخ بأنه دافئ لطيف، ولكن كمية الأمطار التي تهطل على الأردن محدودة. ويشتمل الأردن على موارد طبيعية محدودة، إذ يستخرج الفوسفات والبوتاس، غير أن البلاد تفتقر إلى النفط. ويستأثر قطاع الخدمات التجارية والحكومية بأعلى نسبة من العاملين.

لا تزال مخلفات الحضارات التاريخية ماثلة للعيان حتى الوقت الحاضر في الأردن. إذ تشتمل على آثار البتراء عاصمة الأنباط التي يعود تاريخها إلى القرن الخامس قبل الميلاد. انظر: البتراء . كما تشتمل على آثار المدن اليونانية والرومانية مثل آثار جرش وفيلادلفيا (عمان الحالية)، وآثار بعض الكنائس التي شُيدت أثناء الحكم البيزنطي في القرن السادس الميلادي. وفي الأردن قلعة الكَرَك التي شيَّدها الصليبيون منذ 850 عامًا.

نظام الحكم

نوع الحكومة. المملكة الأردنية الهاشمية دولة عربية إسلامية دستورية، نظام الحكم فيها ملكي وراثي. وتعد الحكومة الهيئة التنفيذية والإدارية العليا للدولة الأردنية، ويتم تنفيذ العمل الحكومي والإداري من خلال مجلس الوزراء الذي يتولى المسؤولية عن إدارة جميع شؤون الدولة الداخلية والخارجية.

يتألف مجلس الوزراء في الأردن من رئيس الوزراء رئيسًا، ومن عدد من الوزراء حسب الحاجة والمصلحة العامة. ويشرف رئيس الوزراء على أعمال الحكومة، كما يرأس مجلس الوزراء، ويرتبط برئيس الوزراء ديوان الموظفين، ودائرة المخابرات العامة، ودائرة قاضي القضاة، وديوان التشريع، وديوان المحاسبة، وديوان المراقبة الإدارية.

رأس الدولة. الملك هو رأس الدولة، وهو رأس السلطة التنفيذية، فهو الذي يعين رئيس الوزراء، والوزراء بناءً على ترشيح رئيس الوزراء، ويقبل استقالاتهم ويقيلهم، وتصدر القوانين باسمه بعد أن يصدقها.

وهو الذي يعلن الحرب ويعقد الصلح ويبرم المعاهدات، كما يعين رئيس وأعضاء مجلس الأعيان ويقبل استقالاتهم. ويأمر بإجراء انتخابات مجلس النواب، ويصدر الأوامر بدعوة مجلس الأمة للانعقاد، ويفتتحه ويؤجله ويفض دوراته، وله أن يحله. وللملك الحق في إصدار العفو الخاص، وتخفيف العقوبات، وله أن ينشئ ويمنح ويسترد الرتب المدنية والعسكرية والأوسمة وألقاب الشرف الأخرى.

وللملك أن يعلن حالة الطوارئ بناء على قرار من مجلس الوزراء، وكذلك فرض الأحكام العرفية في جميع أجزاء المملكة أو في جزء منها، ويستقبل المبعوثين الأجانب، وتطبع النقود وتصك باسمه، وهو القائد الأعلى للقوات المسلحة البرية والبحرية والجوية.

وقد حل الملك مجلس الأمة عام 1974م بسبب الظروف التي مرت بها البلاد، غير أن المجلس عاد للعمل عام 1984م. وفي عام 1988م قام الملك بحله مرة ثانية. وفي نوفمبر 1989م جرت في الأردن انتخابات نيابية لدورة جديدة، وقام الملك بافتتاح تلك الدورة، كما قام بتعيين أعضاء جدد لمجلس الأعيان.

السُّلطة التشريعية. يتولى مجلس الأمة السلطة التشريعية في الأردن؛ ويتألف من مَجْلِسَي الأعيان والنواب. ويقوم الملك بتعيين أعضاء مجلس الأعيان البالغ عددهم 40 عضوًا لمدة أربع سنوات. أما مجلس النواب فإنه يتألف من 80 نائبًا ينتخبون انتخابًا حرًا بطريقة التصويت. ويعقد المجلسان في كل سنة من ولايتهما، دورة عادية واحدة مدتها أربعة أشهر، وعددًا من الدورات الاستثنائية يدعوان إليها بأمر ملكي.

السلطة القضائية. يتولى السلطة القضائية في المملكة جهاز قضائي متطور محاط بالضمانات والحصانات اللازمة لتحقيق العدالة والحياد والنزاهة والحرص على تطبيق القانون. ويعين القضاة بإرادة ملكية بقرار من مجلس القضاء الأعلى. والقضاة مستقلون عن السلطتين التنفيذية والتشريعية، ويمارسون سلطاتهم التي يحددها لهم القانون.

يتألف النظام القضائي في الأردن من محاكم مدنية وشرعية وخاصة. وتشتمل المحاكم المدنية على محاكم الصلح، والمحاكم الابتدائية، ومحكمة الجنايات العليا، ومحاكم الاستئناف، ومحكمة العدل العليا. أما المحاكم الشرعية فإنها تشتمل على المحاكم المختصة بالنظر في قضايا الأحوال الشخصية للمسلمين، وعلى المحاكم الدينية لغير المسلمين. وتنشأ المحاكم الخاصة لغايات خاصة محددة، ومنها المجالس العسكرية، ومحكمة الشرطة، وتختص بمحاكمة أفراد القوات المسلحة وأفراد الأمن العام.

التنظيم الإداري. يعد التنظيم الإداري جزءًا من نظام الحكم. ويمكن التمييز بين وحدات إدارية مركزية ووحدات إدارية محلية. وتتألف الوحدات الأولى من التقسيمات الإدارية المعروفة كالمحافظات والألوية والأقضية والنواحي. وتشتمل المملكة الأردنية على اثنتي عشرة محافظة هي: عمان، والزرقاء، وإربد، والمفرق، والكَرَك، والطَّفيلة ومعان، والبلقاء وجرش وعجلون والعقبة ومادبا. ويقوم الملك بتعيين المحافظين الذين يترأسون محافظاتهم ويرتبطون بوزارة الداخلية. وترتبط بكل محافظة وحدات إدارية أصغر وهي الألوية والأقضية والنواحي. أما الوحدات الإدارية المحلية فإنها تتألف من المجالس البلدية والقروية.

القوات المسلحة. يتألف الجيش العربي الأردني من قوات برية يبلغ عدد أفرادها 90,000 جندي، وقوات جوية (8,000 جندي)، وقوات بحرية صغيرة.

السكان


المساحة وعدد السكان


المحافظة

المركز

المساحة

عدد السكان (1994م)

إربد

إربد

2,551

745,774

البلقاء

السلط

1,100

273,489

جرش

جرش

(1)

123,195

الزرقاء

الزرقاء

5,201

623,943

الطفيلة

الطفيلة

2,202

61,156

عجلون

عجلون

(1)

94,205

العقبة

العقبة

(2)

79,745

عمان

عمان

10,612

1,567,908

الكرك

الكرك

4,010

169,552

مادبا

مادبا

(3)

106,308

معان

معان

36,141

79,401

المفرق

المفرق

27,129

170,903

 

 

88,946

4,095,579

(1) تشمل إربد مساحة محافظتي عجلون وجرش
(2) تشمل معان مساحة محافظة العقبة
(3) تشمل عمان مساحة محافظة مادبا

نمو السكان وتوزيعهم. قدر عدد سكان إمارة شرقي الأردن عام 1923م بحوالي 300,000 نسمة. وقدر عدد سكان المملكة الأردنية الهاشمية (الضفة الشرقية) عام 1948م بحوالي 400,000 نسمة. ووفقًا لتعداد السكان في أعوام 1952م، 1961م و1979م ازداد عدد سكان المملكة (الضفة الشرقية) من 587,000 نسمة إلى 901,000 نسمة وإلى 2, مليون نسمة على التوالي. وقدر عددهم في نهاية عام 1991م بحوالي 3,9 مليون نسمة. أما في 1998م فقد وصل عددهم إلى 4,682,000 نسمة. ومن المتوقع أن يصل عددهم إلى حوالي 4,9 مليون نسمة عام 2001م. ويقيم حوالي 78,6 % من السكان في المناطق الحضرية التي يبلغ عدد سكان المدينة الواحدة فيها 5,000 نسمة فأكثر. ويعيش أغلب سكان هذه المناطق في عمان، العاصمة، التي يقدر عددهم فيها بحوالي مليون نسمة، وفي مدينتي الزرقاء وإربد اللتين يتجاوز عدد سكان كل منهما 100,000 نسمة، وقد أسهمت الهجرة من البادية والريف إلى المدن في ازدياد عدد المدن وفي كبر أحجامها وتنوع وظائفها. ورافق ذلك تغير في توزع السكان بين المناطق الريفية والحضرية. ففي عام 1961م كان سكان الحضر يشكلون 51 % من إجمالي السكان، وارتفعت النسبة إلى 60 % عام 1969م وإلى 68 % عام 1991م، ثم إلى 78,6 % عام 1998م.

ينتشر السكان في محور طولي يمتد من الشمال إلى الجنوب، ويقع هذا المحور على التخوم الغربية للبادية ابتداء من إربد شمالاً، وانتهاء بالعقبة جنوبًا. ويتركز خُمْسَا سكان المملكة (40,5 %) في محافظة عمان، ورُبعهم (24,5 %) في محافظة إربد، وحوالي سُدسهم (15,5 %) في محافظة الزرقاء. وبمعنى آخر فإن أربعة أخماس السكان يعيشون في محافظات عمان وإربد والزرقاء. ويتوزع الخمس الباقي على محافظات البلقاء (6,2 %) والكرك (4,2 %)، والمفرق (3,9 %)، ومعان (3,6 %)، والطفيلة (1,6 %).

كثافة السكان. ازدادت كثافة السكان بفضل نموهم من حوالي 23 نسمة/كم² عام 1979م إلى حوالي 30 نسمة/كم² عام 1985م، وإلى حوالي 43 نسمة/كم² عام 1991م، وإلى 48,7 نسمة/كم² عام 1996م، وإلى حوالي 52,4 نسمة/كم² عام 1998م. وتتفاوت هذه الكثافة من محافظة إلى أخرى حسب مساحة كل محافظة وعدد سكانها.

أصول السكان. يتألف معظم سكان الأردن من العرب، وتعيش معهم أقليات صغيرة غير عربية في حالة وئام وانسجام. وتشكل هذه الأقليات في مجموعها ما يعادل 2 % تقريباً من إجمالي السكان. وأكبر الأقليات في الأردن هي الأقلية الشركسية المسلمة، وأما الأقليات الأخرى فهي الشاشان المسلمة والبهائية والدرزية والأرمنية.

اللغات. اللغة العربية هي اللغة الرسمية، وتنتشر اللغة الإنجليزية إلى جانبها. وتنشر الحكومة عددًا من الوثائق باللغتين العربية والإنجليزية. وتتحدث غالبية الأقليات لغتها الخاصة بها إلى جانب اللغة العربية.

أنماط المعيشة. تعد ظروف المعيشة في الأردن أفضل مما هي عليه في أقطار نامية أخرى بصورة عامة. وتكاد تتزود جميع المنازل بالكهرباء والمياه في المناطق الحضرية. ويقيم حوالي 10 % من سكان الأردن في مخيمات اللاجئين الفلسطينيين. وتشتمل هذه المخيمات على بيوت إسمنتية متواضعة وصغيرة، إذ يشتمل المنزل على غرفتين في المتوسط. ويعيش معظم الريفيين في قرى ذات بيوت مبنية من الحجر والطين أو من الإسمنت. ويعتمد كثير من سكان المناطق الريفية على الزراعة وتربية الأغنام والماعز والدواجن في معيشتهم. ويعمل بعضهم في التعدين وفي البناء والتشييد. وكان البدو يشكلون 5 % من إجمالي السكان، غير أن كثيراً منهم استقروا في المدن والقرى منذ منتصف القرن الحالي، وبقي حوالي 7,000 بدوي لايزالون يمارسون حياة البداوة والتجوال بإبلهم وأغنامهم من مكان إلى آخر، ويعيشون في بيوت الشعر داخل البادية الأردنية.

يلبس معظم الرجال والنساء الزي الغربي إلى جانب الرداء التقليدي الطويل الفضفاض، ويضع الرجال على رؤوسهم الكوفية. ويتناول المواطنون أصنافاً متنوعة من الطعام كالخبز والأرز والخضار والألبان ولحوم الدواجن والضأن. ويعد الشاي والقهوة والمياه الغازية والمعدنية وعصير الفواكه من المشروبات الشائعة. ويمارس السكان أنواعاً مختلفة من الألعاب الرياضية، والدبكة هي الرقصة الشعبية.

الدين. الإسلام هو دين الدولة الرسمي، ويشكل المسلمون 96,5 % من مجموع السكان. ويؤثر الإسلام في حياة الشعب تأثيرًا عميقًا، إذ إن نسبة كبيرة من الأردنيين متدينون وملتزمون بتأدية فرائض الإسلام وسننه. ويشكل النصارى الشرقيون (الأرثوذوكس) الغالبية بين الطوائف النصرانية التي تشتمل أيضًا على الرومان الكاثوليك والبروتستانت.

التعليم. كان التعليم إلزاميًا لتسع سنوات على الأقل في الأردن، وأصبح الآن عشر سنوات. ويلتحق أكثر من ثلث سكان الأردن بالمدارس والمعاهد والكليات والجامعات الحكومية والأهلية في الوقت الحاضر. وقد انخفضت نسبة الأمية في السنوات الأخيرة إلى حوالي 25 % من السكان. وغالبية المدارس حكومية، وبعضها يتبع القطاع الخاص ووكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين. وهناك عدد كبير من الطلبة الأردنيين يدرسون في الخارج في جامعات عربية وأوروبية وأمريكية.

الفنون. يقوم الحرفيون بصناعة أنواع مختلفة من المنتجات الصناعية ذات الزخارف الجميلة؛ كالحلي وأباريق الشاي والقهوة والسجاد. وهناك أعمال فنية تظهر في المساجد والمباني الأخرى ذات تصاميم هندسية وزخرفية جميلة. ومن الأعمال الفنية الأخرى صناعة التطريز وكتابة الخطوط العربية الجميلة.

التقسيم الإداري للأردن. تتألف المملكة الأردنية الهاشمية من 12 محافظة هي عمان والزرقاء وإربد والمفرق والبلقاء والكرك والطفيلة ومعان وعجلون والعقبة وجرش ومادبا. وتشتمل محافظة عمان على لواء عمان، الذي يضم بدوره أقضية عمان وناعور وسحاب والموقر والجيزة ووادي السير. ويبلغ عدد البدو الرحل داخل محافظة العاصمة 500 نسمة. أما محافظة الزرقاء فإنها تتكون من لواء الزرقاء وقضاء الزرقاء إضافة إلى500 نسمة من البدو الرحل. وأما محافظة إربد فإنها تتألف من لواء إربد الذي يضم بدوره أقضية إربد والطيبة والمزار الشمالي، إضافة إلى ألوية الكورة وبني كنانة والرمثا والأغوار الشمالية وأقضيتها. وأما محافظة المفرق فإنها تتكون من لواء المفرق الذي يضم بدوره أقضية المفرق وصبحا والرويشد، إضافة إلى 3,000 نسمة من البدو الرحل.

المحافظات

مركز المحافظة

أهم مدن المحافظة

عمان

عــمــان

الرصيفة، صويلح، وادي السير، ناعور، الجبيهة، أبو نصير، سحاب

الزرقاء

الــزرقــاء

السخنة، الأزرق، بيرين

إربد

إربــــد

الطيبة، الكورة، بني كنانة، الرمثا، الشونة الشمالية

المفرق

الــمفــرق

ابلعما، سما السرحان، صبحا

البلقاء

الســلــط

دير علا، الشونة الجنوبية

الكرك

الــكــرك

القصر، عي، الربة، المزار الجنوبي

الطفيلة

الــطفيلــة

الحسا، بصيرا، القادسية

معان

مــعـــان

وادي موسى، الشوبك

عجلون

عــجـــلون

 

العقبة

العــقبــة

 

جرش

جــــرش

 

مادبا

مــادبــا

ذبيان

السطح والمناخ والمياه

 

 

خريطة الأردن

الأرض. يتألف سطح الأردن من ثلاثة أقاليم؛ هي: المنخفض الأخدودي لوادي الأردن، والمرتفعات الجبلية، وهضبة البادية الصحراوية.

المنخفض الأخدودي لوادي الأردن. يمتد هذا المنخفض بأراضي الأردن مسافة 370 كم من مصب نهر اليرموك حتى خليج العقبة انظر: العقبة. ويجري نهر الأردن في جزء من هذا المنخفض، ليصب في البحر الميت. انظر: البحر الميت. ويتفاوت اتساع المنخفض على جانبي نهر الأردن ما بين خمسة كيلو مترات شمالي العقبة و35كم على دائرة عرض أريحا. ويتراوح في مستوى قاعه ما بين منسوب 800م دون مستوى سطح البحر (أعمق نقطة لقاع البحر الميت) إلى منسوب 240م فوق مستوى سطح البحر في أواسط وادي عربة.

ويُعرف السهل الفيضي لنهر الأردن باسم الزَّوْر، ويفصل ما بين مستوى الزور والغَوْر حافة من الأراضي الرديئة تعرف باسم الكَتَار، أما أراضي الغور فإنها تمتد من الشمال إلى الجنوب محصورة بين الحواف الجبلية لوادي الأردن والكتار. وتجري مجموعة من الأودية الجانبية التي ترفد نهر الأردن عبر أراضي وادي الأردن قادمة من المرتفعات الجبلية ومكوِّنة دالات مروحية تتفاوت في مساحتها وأهميتها.

يشتمل وادي الأردن على أكبر المساحات المروية في الأردن. ويرجع الفضل في ممارسة الزراعة الكثيفة إلى تنفيذ مشروع ري الغور الشرقي القائم على الاستفادة من مياه قناة الملك عبدالله، وسدود الأودية الجانبية. انظر: الأردن، نهر.

المرتفعات الجبلية. تتكون من هضبة تتخللها السلاسل والقمم والقباب الجبلية، وتمتد ما بين نهر اليرموك شمالاً والحدود الأردنية السعودية جنوباً. يبلغ متوسط ارتفاع هذه الهضبة الجبلية حوالي 1,200م فوق سطح البحر، وتنحدر تدريجياً نحو الشرق لتتصل بالهضبة الصحراوية، في حين أن الجزء الأعظم منها ينحدر بشدة نحو وادي الأردن في الغرب.

تشتمل المرتفعات الجبلية على وحدات إقليمية من الشمال إلى الجنوب؛ هي مناطق عجلون والبلقاء والكرك ومعان على التوالي. أما منطقة عجلون فيبلغ متوسط ارتفاعها 850م فوق سطح البحر، ويتخذ جزؤها الجنوبي شكل القباب متمثلاً في قبة عجلون والبلقاء والكرك ومعان على التوالي، بينما يشكل جزؤها الشمالي سهول إربد. انظر: إربد. وأما منطقة البلقاء فيبلغ متوسط ارتفاعها 925م فوق سطح البحر، وتبرز قبة السلط في الجزء الشمالي منها، بينما تمتد سهول مادبا المتموجة في الجزء الجنوبي منها. انظر: السلط. وأما منطقة الكرك فيبلغ متوسط ارتفاعها عن سطح البحر حوالي 1,150م وهي في جزئها الجنوبي أكثر ارتفاعاً منها في الجزء الشمالي، وينبسط سطح الأرض في الأجزاء الوسطى منها حيث تقوم القرى والمدن المحيطة بالأراضي الزراعية. وأما منطقة معان فيبلغ متوسط ارتفاعها عن سطح البحر حوالي 1,300م، وتنحدر مرتفعات الشراة فيها بشدة نحو وادي عربة في الغرب. وأشهر قمم جبال الشراة جبل مبرك (1,727م) وجبل هارون (1,336م) في الجنوب الغربي من البتراء. وتوجد قمة جبل رم (1754م) في هضبة حسمي بمنطقة معان، وهي أعلى قمة جبلية في الأردن.

هضبة البادية الصحراوية. هي الامتداد الشرقي لهضبة المرتفعات الجبلية في الأردن والامتداد الشمالي للهضبة في المملكة العربية السعودية، وهي الجزء الجنوبي من هضبة بادية الشام. والهضبة بصفة عامة ذات أراض متموجة، ومع ذلك فإنها لا تخلو من وجود بعض السلاسل الجبلية في الأجزاء الجنوبية الغربية؛ وبخاصة جنوبي معان، كما توجد بها بعض المنخفضات والقيعان والأودية الطولية، مثل منخفض الجفر وقاع الديسي ووادي السرحان. وتحتل صحراء الحماد مساحات واسعة من الهضبة، بينما تنتشر الأراضي الرملية في هضبة حسمي بالجنوب، والحرّات البازلتية في الجهة الشمالية الشرقية من البادية.

المناخ. يقع الأردن في الطرف الشمالي للإقليم الصحراوي، وفي الطرف الجنوبي الشرقي لإقليم البحر المتوسط، وعليه، فإن مناخ الأردن يتميز بأنه حار جاف صيفاً ومعتدل رطب شتاء. ويبلغ المتوسط السنوي لكمية الإشعاع الشمسي اليومي حوالي 5 ملايين سعر /م². كما يبلغ المتوسط السنوي لدرجات الحرارة في الأردن 19°م، ويتفاوت هذا المتوسط من إقليم إلى آخر فهو في وادي الأردن 23,5°م، وفي المرتفعات الجبلية 16° م، وفي البادية الصحراوية 55,7°م.

تهطل معظم الأمطار على الأردن بفعل مرور المنخفضات الجوية القادمة من البحر المتوسط. ولا يتوزع هطول الأمطار توزيعاً متساويًا من حيث الزمان والمكان، إذ نجد أن هطولها يحدث بصورة غير منتظمة من سنة إلى أخرى، ومن فصل إلى آخر. كما أنه يميل إلى التركز، بمعنى أنه يحدث خلال فترة قصيرة وبكميات كبيرة. ويتفاوت توزيع الأمطار مكانياً من إقليم إلى آخر، ففي وادي الأردن بلغ معدل كميات الأمطار لفترة 38 عاماً حوالي 141 ملم في السنة، وازداد هذا المعدل بالنسبة للمرتفعات الجبلية ليصل إلى 422,5 ملم، بينما انخفض إلى 60 ملم بالنسبة للبادية الصحراوية.

مما يسترعي الانتباه أن نسبة ضئيلة من جبال عجلون والبلقاء لا تتجاوز 1% من مساحة الأردن، يصيبها أكثر من 500 ملم من الأمطار سنوياً. وهناك نسبة صغيرة تقدر بحوالي 3,2 % من مساحة الأردن، يصيبها من الأمطار كميات تتراوح بين 300 -500 ملم سنويًا، وتشمل هذه النسبة وادي الأردن الشمالي والمرتفعات الجبلية. أما وادي الأردن الأوسط، وكذلك أقدام المرتفعات الجبلية، وهي تشغل 4,3 % من مساحة الأردن، فإن نصيبها من الأمطار يتراوح بين 200 -300 ملم سنوياً. وتشغل الجهات الصحراوية حوالي 91,5 % من مساحة الأردن، ولكن تتلقى من الأمطار كميات محدودة تقل عن 200 ملم سنوياً، ومعظم أجزائها له حظ قليل من الأمطار التي تقل كمياتها السنوية عن 100 ملم.

الموارد المائية. تتألف الموارد المائية في الأردن من المياه الجوفية والمياه السطحية. وتشكل المياه الجوفية موردًا مهمًا للأغراض البلدية والصناعية والزراعية. ويبلغ معدل حجم مياه الأمطار التي تهطل على الأردن خلال فترة طويلة الأمد حوالي 8,424 مليون م§، وينصرف ما نسبته 70 % من مياه الأمطار القابلة للاستغلال (1,100 مليون م§) نحو الغرب إلى نهر الأردن والبحر الميت، وتتسرب النسبة الباقية في جوف الأرض لتغذي خزانات المياه الجوفية.

قدرت كميات مياه الأمطار التي هطلت على الأردن خلال السنة المائية 1989/1990م بحوالي 7,612 مليون م§، أو ما نسبته 90,3 % من معدل مياه الأمطار لفترة طويلة الأمد.

تشير الأرقام الموضحة لكميات مياه الأمطار الهاطلة على الأحواض المائية للأعوام (1985-1990م) إلى تفاوت هذه الكميات من سنة إلى أخرى. وكانت أعلى كمية أمطار خلال تلك الفترة قد هطلت في السنة المائية 1987/1988م وبلغت كميتها حوالي 12,300 مليون م§، وكانت أقل كمية أمطار قد هطلت في السنة المائية 1985/1986م وبلغ حجمها حوالي 6,000 مليون م§.

تعد المياه السطحية أهم مصادرالري في الأردن. وهناك مجموعة من الأنهار والأودية التي تسهم في ري مساحات مهمة من الأراضي الزراعية داخل أحواضها. ويبلغ المعدل السنوي لتصريف مياه الأنهار والأودية في الأردن حوالي 788 مليون م§. غير أن تذبذب التصريف النهري جعل من بناء السدود على الأنهار ضرورة ملحة لتنظيم عملية استغلال المياه والاستفادة منها وقت الحاجة. لذلك، قامت الحكومة الأردنية ببناء 14 سدًا حتى نهاية عام 1990م، وبلغت طاقتها التخزينية حوالي 129 مليون م§. ويعد سد الملك طلال الذي أقيم على نهر الزرقاء من أهم السدود، إذ بلغت طاقته التخزينية 86 مليون م§. وتخطط الحكومة لبناء المزيد من السدود بحيث ترتفع الطاقة التخزينية لها إلى 320 مليون م§.

بلغت كمية المياه التي تم تطويرها من مصادر المياه الجوفية والسطحية حتى نهاية عام 1990م حوالي 708 ملايين م§ للاستعمالات المنزلية والصناعية والزراعية. ويقدر معدل الاستهلاك اليومي من المياه في الأردن عام 1992م بحوالي مليوني م§. ويتم استخدام حوالي 175 مليون م§ منها في الاستعمالات المنزلية، وحوالي 520 مليون م§ في الزراعة المروية، وإلى 35 مليون م§ في الأغراض الصناعية. ومن المتوقع أن يرتفع استهلاك المياه بعد عام 2000م ليصل إلى حوالي 1,120 مليون م§ سنويًا، وسوف يبلغ الاستهلاك المنزلي حوالي 300 مليون م§، والاستهلاك لأغراض الصناعة حوالي 70 مليون م§.

الاقتصاد

يتميز الاقتصاد الأردني بأنه اقتصاد نامٍ يقوم على أساس المشروعات الحرة، إضافة إلى أنه يقوم على الخدمات التي تسهم بحوالي ثلثي قيمة الإنتاج الاقتصادي. ويعتمد الاقتصاد على الإنتاج المحلي أساسًا، وتدعمه المساعدات الأجنبية والحوالات المالية للمغتربين الأردنيين العاملين في الخارج. وكان أداء غالبية القطاعات الاقتصادية خلال عام 1995م متميزاً بدرجة تمكّن معها من إعادة انطلاقته. ويمكن إجمال الإنجازات المتحققة عام 1995م بارتفاع الناتج الوطني الإجمالي بالأسعار الثابتة بمعدلات قياسية، واستقرار سعر الصرف، وانخفاض معدل التضخم إلى مستويات معتدلة، وتحقيق تحسن واضح على صعيد القطاع الخارجي، وتقليص المديونية الخارجية.

مر الاقتصاد الأردني منذ منتصف الثمانينيات بظروف صعبة متأثراً بالاتجاهات السلبية التي سادت المنطقة. وتمثلت تلك الظروف في تفاقم وضع المديونية الخارجية، وتعمق الاختلالات الهيكلية في مختلف القطاعات الاقتصادية، وتزايد الضغوط على سعر صرف الدينار. ولمواجهة هذه المشكلة بادرت الحكومة آنذاك إلى تبنيّ سياسات تصحيحية هيكلية بهدف المعالجة الجذرية للاختلالات التي يعاني منها الاقتصاد. وبذلك بدأت الحكومة في تنفيذ برنامجها التصحيحي الأول للفترة (1989 – 1993م). ونجح الاقتصاد الأردني خلال العام الأول من البرنامج في تحقيق الجانب الأكبر من أهدافه المرسومة، إلا أن ظروف أزمة الخليج حالت دون السير قدماً في تنفيذ ذلك البرنامج.

وبعد التشاور مع صندوق النقد والبنك الدوليين قامت الحكومة بتنفيذ برنامج تصحيحي جديد للفترة (1992 – 1998م).

الناتج الوطني الإجمالي. سجل الاقتصاد الأردني خلال عام 1996م معدل نمو يمكن اعتباره قياسياً في ظل الظروف السائدة، وتشير التقديرات الأولية إلى أن الناتج الوطني الإجمالي حقق بأسعار السوق الجارية نموًا بنسبة 24 % مقابل 15 % عام 1992م ليبلغ ما مقداره 4,783,5 مليون دولار أمريكي. كذلك قدر الناتج الوطني الإجمالي لعام 1996م بحوالي 7,088 مليون دولار، محققاً بذلك معدل نمو نسبته 14, % بالأسعار الجارية.

ويترتب على ذلك ارتفاع نصيب الفرد من الناتج الوطني الإجمالي بسعر السوق الجاري إلى 1,650 دولارًا مقابل 1,189,5 دولار عام 1992م، وفي واقع الأمر يعود هذا الإنجاز إلى الازدهار الذي شهدته قطاعات الإنتاج السلعي، حيث نمت بأسعار التكلفة الثابتة بنسبة 12,8 % خلال عام 1991م. وقد ارتفعت القيمة المضافة لهذه القطاعات بسعر التكلفة الثابت من 891 مليون دولار عام 1991م إلى 1,239 مليون دولار عام 1995م.

ومما يؤكد نجاح الحكومة الأردنية في تطبيق برنامجها التصحيحي الأول ازدياد الأهمية النسبية لمساهمة قطاعات الإنتاج السلعي في قيمة الناتج الوطني الإجمالي من 32, % عام 1987م إلى 34,7 % عام 1991م، وتناقص إسهام قطاعات الخدمات في قيمة الناتج الوطني الإجمالي من 67,9 % إلى 65,3 %.

الخدمات. ازداد عدد العاملين في قطاع الخدمات من 159,300 عامل عام 1970م إلى 713,219 عاملاً عام 1993م، وازدادت الأهمية النسبية للعاملين في هذا القطاع من 61,5 % إلى 83 % من إجمالي القوى العاملة. وتستوعب الوظائف الحكومية المدنية والعسكرية عدداً كبيراً من العاملين في قطاع الخدمات الذي يشتمل على الوظائف الإدارية والتعليمية والصحية والتجارية ونحوها، وقد شهد الأردن تطوراً ملحوظاً ظهر أثره في الخدمات التي تقدم للمواطنين من حيث المياه والمحروقات والكهرباء والنقل والاتصالات والإسكان…إلخ، ويمكن القول بأن مياه الشرب والكهرباء تكاد تكون قد وصلت إلى مختلف التجمعات السكانية في الأردن. ففي عام 1993م بلغت الكميات المستهلكة من المحروقات حوالي 3 ملايين طن متري، ومن الكهرباء 4,761 ميجاواط/ساعة.

التعدين والصناعة. ازداد عدد العاملين في قطاع التعدين والصناعة من 25,600 عامل أو ما نسبته 9,9 % من إجمالي القوى العاملة عام 1970م إلى 91,086 عاملاً أو ما نسبته 10,3 % عام 1993م. وازداد إسهام هذا القطاع في الناتج الوطني الإجمالي من 14,3 % عام 1987م إلى 17, % عام 1995م. وتشتمل المصانع الكبيرة على مصفاة النفط ومصانع الأسمدة والفوسفات والإسمنت. ويشتمل معظم هذا القطاع على مؤسسات صناعية صغيرة تنتج المواد الغذائية والكيميائية والنسيجية والجلدية والمعدنية…الخ. وأهم المعادن التي يستخرجها الأردن الفوسفات والبوتاس. وتتركز معظم المصانع في محافظة عمان. وإذا استثنينا سداً واحداً ينتج الكهرباء فإن الأردن يعتمد على استيراد النفط لتوليد الكهرباء.

الزراعة. يشكل قطاع الزراعة مصدراً رئيسياً للدخل لحوالي 20 % من السكان. وقد زاد عدد العاملين به من 50,400 عامل أو ما نسبته 19,5 % من إجمالي القوى العاملة عام 1970م إلى 54,995 عاملاً؛ أو ما نسبته 6,4 % عام 1993م. غير أن إسهامه في الناتج الوطني الإجمالي نقص من 6,3 % عام 1987م إلى 5,7 % عام 1995م.

قدرت مساحة الأراضي الزراعية عام 1992م بحوالي 6,8 مليون دونم، منها 1,4 مليون دونم أراض زراعية مستغلة، و4, مليون دونم أراض زراعية غير مستغلة، و1,3 مليون دونم مسجلة حراجاً (غابات)، وتتوزع الأراضي المستغلة زراعيًا ما بين 3,535,000 دونم من الأراضي البعلية (تسقى بالمطر) و607,000 دونم من الأراضي المروية. وتستغل الأراضي البعلية على النحو التالي: 678,000 دونم مزروعة بالأشجار المثمرة، و1,563,000 دونم تزرع بالمحاصيل الحقلية (الشتوية والصيفية)، و30,000 دونم تزرع بالتبغ، و84,000 دونم تزرع بالخضراوات الصيفية، و1,180,000 دونم تترك بوراً. أما الأراضي المروية فتستغل على النحو التالي: 215,000 دونم مزروعة بالأشجار المثمرة، و 80,000 دونم تزرع بالحبوب، و290,000 دونم تزرع بالخضراوات، و22,000 دونم تترك للراحة أو لأسباب أخرى.

يعاني الأردن من عجز في الاكتفاء الذاتي من إنتاج الحبوب والمحاصيل الحقلية والفواكه والزيتون واللحوم ومنتجات الألبان والأسماك. وعلى سبيل المثال بلغت نسبة الاكتفاء الذاتي عام 1991م من القمح 10 %، ومن زيت الزيتون 44 %، ومن اللحوم الحمراء 27 %، ومن لحوم الدواجن 74 %، ومن الحليب ومشتقاته 45 %. ومن جهة ثانية فإن الأردن ينتج من الخضراوات والبيض ما يكفي لتلبية حاجة سكانه الاستهلاكية ويفيض عن حاجتهم.

التجارة الخارجية. تتألف صادرات الأردن الرئيسية من الفوسفات والمواد الكيميائية والبوتاس والفواكه والخضراوات والمنتجات الصناعية. وتشتمل الواردات على الآلات والنفط والحبوب واللحوم. بلغت قيمة الصادرات الوطنية في نهاية عام 1996م حوالي 1,288,171,000 دينار أردني؛ منها 80,7 % سلع استهلاكية، نحو 25,7 % منها مواد كيميائية ومنتجاتها، البوتاس 9,8 %، سماد الفوسفات 9,9 %، الفواكه والخضراوات 6,4 %، آلات ومعدات النقل 1,9 %. وبلغت نسبة المعاد تصديره من السلع الاستهلاكية والمواد الخام والسلع الرأسمالية حوالي 19,3 % من جملة الصادرات في العام نفسه.

بلغت قيمة الواردات في نهاية عام 1996م حوالي 3,043,556,000 دينار أردني، منها آلات ومعدات النقل 26 %، مواد غذائية وحيوانات حية 22,5 % وقود 12,2 %، مواد كيميائية 10,8 %، حديد وفولاذ 5,2 %. كذلك بلغت قيمة العجز في الميزان التجاري 1,755,4 مليون دينار أردني.

فيما يتعلق بالتوجيه الجغرافي للصادرات الأردنية فقد كانت عام 1996م كما يلي : المملكة العربية السعودية 5,2% (161,02 مليون دينار)، العراق 2,9 % (118,5 مليون دينار)، الهند 7,9 % (101,8 مليون دينار) الإمارات العربية المتحدة 5,7 % (73,4 مليون دينار)، سوريا 3,9 % ( 50,2 مليون دينار).

وقد استورد الأردن في العام نفسه (1996م)، من العراق 11,8 % (359, مليون دينار)، ومن الولايات المتحدة الأمريكية 9,7 % (295,2 مليون دينار)، ومن ألمانيا 8 % (243,5 مليون دينار)، ومن إيطاليا 5,9 % (179,6 مليون دينار)، ومن فرنسا 4,9 % (149, مليون دينار).

 

مطار الملكة علياء الدولي في عمَّان

النقل والاتصالات. يشتمل الأردن على شبكة جيدة لنظام النقل. ويرتبط مع الدول المجاورة له بطرق معبدة. وقد طور ميناء العقبة، وهو الميناء الوحيد الذي يطل الأردن من خلاله على العالم الخارجي، بحيث أصبح يقدم خدمات واسعة للتجارة الأردنية وتجارة العبور (الترانزيت). ويبعد مطار الملكة علياء الدولي مسافة 35 كم إلى الجنوب من عمان. وتمتلك الحكومة محطتي الإذاعة والتلفاز وتديرهما، إضافة إلى صدور أربع صحف يومية ـ ثلاث منها تصدر باللغة العربية وواحدة باللغة الإنجليزية، ويقتني فرد واحد من بين كل خمسة أفراد أردنيين مذياعاً في المتوسط، ومن بين كل 17 فردًا جهاز تلفاز في المتوسط.

 

نبذة تاريخية

يرجع تاريخ الأردن إلى عدة قبائل سكنت هذه البلاد قديمًا وأهمها: المؤابيون والأدوميون والعمونيون. تأثرت هذه القبائل بالمد الحضاري الكنعاني في فلسطين، كما تأثرت بالآراميين منذ عام 1500ق.م. خضع الأردن للحكم الأشوري والكلداني والفارسي والروماني حتى استقر فيها العرب المسلمون الأوائل، وما زالت الآثار الرومانية كذلك في جرش والمدرج الروماني في عمان. كما خلف المسلمون الكثير من القلاع والقصور وغيرها من الآثار الإسلامية.

سيطر العثمانيون على الأردن أثناء حملتهم على الشرق العربي، وكان يمثل أهمية خاصة لهم باعتباره طريق الحج الشامي، فضلاً عن كونه طريق التجارة البرية، فدفعوا الأموال الكثيرة لشيوخ القبائل التي تقطن هذه المنطقة لتأمين طريق الحج. قسم العثمانيون الأردن إلى عدة مناطق إدارية أهمها: قضاء البلقاء، قضاء عجلون، قضاء الكرك.

تشكلت المملكة العربية بزعامة فيصل بن الحسين في سوريا عام 1918م في أعقاب الثورة العربية الكبرى. في عام 1920م دخل الأمير عبد الله بن الحسين الأردن وحث الأردنيين على التخلص من الحكم الفرنسي، إلا أن الحكومة الفرنسية استعانت بأخيه الأمير فيصل بن الحسين لدرء هذا الخطر ووعدته بأن يتم بحث القضايا العربية فيما بعد. أقامت بريطانيا إمارة شرقي الأردن عام 1920م، وتوالت عليه عدة حكومات أهمها: حكومة عجلون ثم حكومة الكرك.

في عام 1921م وصل الأمير عبد الله بن الحسين إلى عمان، وتسلم مقاليد الحكم في الأردن، واجتمع مع ونستون تشرتشل وزير المستعمرات البريطانية وهربرت صموئيل المندوب السامي البريطاني في فلسطين، وأسفر الاجتماع عن اعتراف بريطانيا بالأمير عبد الله بن الحسين أميرًا على شرقي الأردن.

في سبتمبر عام 1922م وافقت عصبة الأمم على إلحاق شرقي الأردن بسلطة الانتداب على فلسطين. وفي 22 مارس 1946م وافقت بريطانيا على إنهاء انتدابها على شرقي الأردن ووقعت معاهدة تحالف وصداقة بين البلدين، وبويع عبد الله بن الحسين ملكًا دستوريًا على المملكة الأردنية، على أن يكون وراثيًا لأبنائه الذكور من بعده.

تُعد الأردن من أوائل الدول التي تأثرت بتدهور الأوضاع في فلسطين إثر صدور وعد بلفور عام 1917م، خاصة في ظل وجود معاهدة 1948م، التي أعطت بريطانيا الحق في بقاء قواتها بالأردن. عارضت الأردن عدة اقتراحات لجامعة الدول العربية بإقامة حكومة عربية فلسطينية في الأراضي التي تسيطر عليها الجيوش العربية، أو تدويل مدينة القدس. وفي عام 1950م أدمجت الأراضي الفلسطينية المتبقية في يد العرب مع الأردن لتكون المملكة الأردنية الهاشمية شاملة الضفتين الشرقية والغربية لنهر الأردن.

في 20 يوليو 1951م قتل الأمير عبد الله وخلفه ابنه طلال، الذي لم يدم حكمه سوى ثلاثة شهور، وخلفه ابنه الكبير الحسين (ولي العهد) وظل على رأس الحكم حتى شهر فبراير 1999م عندما لقي ربه وشيعه إلى مسواه الأخير قادة 75 دولة. وكان الملك الراحل قد أصيب بمرض السرطان في نهاية تسعينيات القرن العشرين. وقد أعلن شفاؤه في 19 يناير 1999م. وفي 25 يناير عين الملك حسين الأمير عبدالله بن الحسين وليًا للعهد خلفًا لشقيقه الأمير الحسن بن طلال الذي عينه مستشارًا اقتصاديًا. يذكر أن الأمير الحسن ظل وليًا للعهد لفترة 34 عامًا، بينما حكم الملك حسين الأردن 47 عامًا.

وطـَّد الملك عبدالله بن الحسين علاقاته مع جميع الدول العربية وبدأ بإعادة فتح السفارة الكويتية في عمّان والسفارة الأردنية في الكويت إيذانًا ببداية صفحة جديدة في العلاقات بين الدولتين الشقيقتين بعد تجاوز تداعيات حرب الخليج الثانية.

أسئلة

  1. لماذا سمي الأردن بهذا الاسم؟ ومن هو مؤسسه؟

  2. متى حدثت وحدة سياسية بين الضفتين الغربية والشرقية للأردن، ومتى خضعت الضفة الغربية للاحتلال الصهيوني؟

  3. ما أهمية الموارد المائية للأردن؟

  4. لماذا تركز أربعة أخماس سكان الأردن في محافظات عمان وإربد والزرقاء.؟

  5. اذكر أسماء أهم خمس صناعات في الأردن.

  6. اذكر أسماء محافظات الأردن ومركز كل محافظة ومدينة مهمة في كل منها.

 

 

الحقوق القانونية وحقوق الملكية الفكرية محفوظة لأعمال الموسوعة.
Copyrights (c) 2004 Encyclopedia Works. All Rights Resrverd.

 

الجمهورية العربية السورية = Syria

قياسي

سوريا = Syria

————-

————- 

———-

——-

——

—–

 دولة عربية تقع في غربي قارة آسيا، وتحيط بها من الشمال تركيا، ومن الشرق والجنوب الشرقي العراق، ومن الجنوب الأردن، ومن الجنوب الغربي فلسطين، ومن الغرب البحر الأبيض المتوسط ولبنان. بلغ عدد سكان سوريا عام 1998م حوالي 15,335,000، ومساحتها 185,180كم²، وعاصمتها دمشق. ونظام الحكم فيها جمهوري. وعملتها الرئيسية الليرة السورية.

هذا التعريف ينطبق على سوريا الحالية منذ استقلالها بعد الحرب العالمية الثانية. أما قبل ذلك التاريخ فكانت تسمى سوريا الطبيعية أو بلاد الشام. وتشمل سوريا وفلسطين وشرق الأردن ولبنان.

 

نظام الحكم  

نظام الحكم في سوريا جمهوري رئاسي. ينتخب رئيس الجمهورية بناءً على اقتراح من مجلس الشعب لمدة سبعة أعوام. ويحق لكل مواطن بلغ 18 سنة من العمر ممارسة حق الانتخاب. وينص الدستور على أن يكون رئيس الجمهورية مسلمًا؛ لأن الإسلام يؤلف قاعدة النظام الحقوقي للبلاد.

أما مجلس الشعب، الذي يتكون من 250 عضوًا، فيُنتخب لمدة أربعة أعوام بالتصويت المباشر، وهو مصدر السلطة التشريعية، ولرئيس الجمهورية رئاسة الدولة والحكومة في آن واحد.

يرأس القضاء وزير العدل، وهناك المحاكم الجزئية التي تفصل في قضايا الجُنح والجرائم، والمحاكم المختصة بالحقوق المادية، ومحكمة الاستئناف، والمحاكم الشرعية التي تنظر في قضايا الزواج والطلاق والإرث ويرأسها القاضي الشرعي في كل محافظة. وإلى جانب ذلك هناك المحاكم الطائفية، وهي التي تبت في المسائل الشرعية لكل طائفة نصرانية.

ويقوم مجلس الدولة بالفصل في القضايا المرفوعة من جانب الموظفين ضد بعض السلطات الحكومية.

وتقسم البلاد إداريًا إلى 14 محافظة، وهي محافظة دمشق، ريف دمشق، درعا، السويداء، القنيطرة، حمص، حماة، اللاذقية، طرطوس، حلب، إدلب، الرّقة، دير الزور، الحسكة.

وتقسم كل محافظة بدورها إلى مناطق، وتقسم كل منطقة إلى عدد من النواحي، والنواحي إلى قرى، وفيها مندوب عن الحكومة هو المختار الذي يقابله في بعض البلدان العربية العمدة.

السكان

تشير إحصائيات المكتب المركزي للإحصاء بدمشق إلى أن عدد السوريين في داخل القطر وخارجه كان في نهاية عام 1988م 13,337,164 نسمة، منهم حوالي المليون خارج البلاد، أي كان عدد السكان المقيمين 12,1 مليون، بينما قدر عددهم في نهاية 1989م بنحو 12,5 مليون. أما في 1998م، فقد وصل عددهم إلى 15,335,000 نسمة.

وقد كان معدل النمو السنوي 33,1 بالألف خلال السبعينيات و32,9 بالألف خلال الثمانينيات، كما يذكر المكتب المذكور، أو 34 بالألف في السبعينيات، و38 بالألف خلال الثمانينيات كما صرح بذلك وزير الصحة، أو 37,5 بالألف خلال الفترة 1985-1990م كما أشارت إلى ذلك مصادر أخرى. ويذكر البنك الدولي أن التكاثر السنوي يعادل 34 بالألف سنويًا، ويعني ذلك أن عدد السكان يتضاعف مرة كل 21 سنة، مقابل 89 سنة في كل من الولايات المتحدة الأمريكية وكندا، أو 500سنة في كل من اليونان وأسبانيا، وبناء على ذلك سيكون عدد السكان 47,20 مليون في عام 2010م.

وقد كانت التوقعات السكانية دائمًا دون الواقع؛ إذ كان من المنتظر أن يكون عدد سكان سوريا 9,2 مليون في 1982م ولكنه كان في الواقع 10,7 مليون، أي أكثر بزيادة مليون ونصف المليون نسمة.

أما الكثافة العامة فقد كانت في سنة 1998م بحدود 88,2 شخصًا/كم². ولما كان ثلث مساحة البلاد هو الصالح للزراعة والباقي جبال جرداء أو صحراء قفر فتكون الكثافة الفعلية 206 نسمة/كم² مقابل 1,238 في مصر.

وقد كانت الخصوبة لدى النساء اللواتي في سن الإنجاب 6,1 (1995م)، ولكنها تختلف باختلاف الأمهات من الناحية الثقافية والاجتماعية، إذ تبلغ 8,6 لدى الأميات و4,3 لدى الملمات بالقراءة والكتابة، وتهبط إلى 3,2 لدى حاملات الشهادة الابتدائية فما فوق.

كانت نسبة الوفيات 6 بالألف (المتوسط العالمي 9,3 بالألف)، بينما نسبة وفيات الأطفال دون السنة الأولى 29,6 بالألف مقابل 17 بالألف في هولندا. متوسط العمر المتوقع عند الولادة 68,4 سنة للذكور، 71,3 للإناث مقابل 75 سنة في المتوسط في اليابان. وكان السكان يتوزعون مناصفة بين الريف والمدينة في 1988م، ويزيد العدد لصالح المدينة باستمرار؛ إذ أصبحت نسبة التحضر في 1991م تعادل 50,5% بعد أن كان الحضر لايؤلفون سوى 37% في عام 1960م و43% عام 1970م. أما في 1996م، فإن نسبة الحضر وصلت إلى 52,4% مقارنة بـ 47,4% يسكنون الريف السوري. أما البادية التي تؤلف أكثر من 46% من مساحة البلاد فلا يسكنها سوى البدو الذين كان عددهم عام 1960م 207,000. والآن يمثل البدو نصف هذا العدد تقريبًا من قبائل شمّر وعنزة والرولة بسبب استقرار بعضهم وهجرة الآخرين نحو دول الخليج، ولا سيما نحو المملكة العربية السعودية. أما من الناحية العرقية فإن العرب كانوا يؤلفون 90% في عام 1992م وهم الأغلبية الساحقة في المدن والأرياف ماعدا الزاوية الشمالية الشرقية والزاوية الشمالية الغربية من البلاد حيث نجد الأكراد الذين يشكلون 9%. وهناك نسبة 1% تتألف من الأرمن والشركس والتُركمان ينتشرون في شتى أنحاء البلاد ولاسيما في المدن، ولكن تظل اللغة العربية لغة التعليم في المدارس.

وإذا كانت الإحصاءات تغفل التعرض لنسبة الأديان والمذاهب فإن المسلمين يؤلفون 89% والنصارى 5,5% وكانت أقل نسبة للمسلمين في محافظة الحسكة حيث كانوا يشكلون 83,6%.

السطح

تقع الجمهورية العربية السورية على الساحل الشرقي للبحر الأبيض المتوسط، وتؤلف الجناح الغربي للهلال الخصيب بين خطي العرض 20َ,37° و19َ,32° وشرق خطي الطول 43َ,35° و25َ,42°، أي في المنطقة شبه المدارية على درجات عرض تماثل الشمال التونسي وجنوب أسبانيا. وموقعها يجعلها ملتقى عدة طرق مواصلات بين الأناضول ومن ورائه أوروبا وأقطار جزيرة العرب ومصر وبين أقطار البحر الأبيض المتوسط والشرق المتمثل ببلدان الخليج العربي ومن خلفه الهند والشرق الأقصى. ومساحتها 185,180كم².

وتنحدر أرضها من الغرب نحو الشرق ومن الشمال نحو الجنوب مع ميل عام باتجاه الخليج العربي. وقد ظهرت جبالها الالتوائية في النصف الثاني من عصر الميوسين. وتتمثل بجبال العلويين وجبل الحرمون جنوبًا والسلاسل التدمرية وجبل عبد العزيز في غربي الخابور. أما جبل العرب فهو بركاني صِرف ويعود لعصر البليوسين. وقد اعترت المنطقة الغربية انكسارات يزيد مداها على 1000م ولا سيما على طرفي سهل الغاب الذي يخترقه نهر العاصي، والتي تمتد من مرعش في تركيا حتى العقبة مرورًا ببحيرة طبرية والبحر الميت.

ولا تظهر الصخور المتبلورة في سوريا إطلاقًا، كصخور الدرع العربي؛ لأن أقدم الصخور المتكشفة تعود للعصر الترياسيّ والجوارسيّ والكريتاسي، أي رسوبية، ولهذا تحوي بعض خامات هذا الصنف من الصخور الفوسفات والنفط.

ومن الممكن تقسيم سوريا إلى أربع مناطق رئيسية هي: السهل الساحلي، الجبال الغربية، السهول، البادية.

السهل الساحلي. سهل ضيق يتراوح عرضه بين عدة كيلو مترات في الجنوب وكيلومتر واحد أو اثنين في الشمال، أو قد ينعدم تمامًا عندما تتقدم الجبال حتى ساحل البحر، كما في بانياس. ويتمتع بمناخ معتدل رطب تزيد أمطاره على 700ملم في المتوسط في العام ومتوسط حرارته 10°م في يناير ، ولا يتجاوز 27°م في أغسطس. وكل أراضي هذا السهل مستغلة في زراعة حديثة كالحمضيات والخضراوات ضمن البيوت المحمية. ويقوم على الساحل الشمالي ميناء اللاذقية وفي الوسط ميناء طرطوس المختص بتصدير الفوسفات واستيراد السيارات والمواد الثقيلة. كما تقوم أحياء الاصطياف على الشواطئ الرملية، وتنتشر على السفوح الجبلية الدنيا مزارع التين والزيتون والعنب، وطول هذا السهل من الشمال حتى الحدود اللبنانية 183كم.

الجبال الغربية. يجب التمييز بين الجبال الساحلية والسلسلة الموازية لها إلى الشرق. فالجبال الساحلية أكثر ارتفاعًا ولاتزال تحمل بقايا الغابات في الأماكن التي تزيد على 1,000م لأن هذه السلسلة ترتفع إلى 1,500م في قمة النبي يونس إلى الشرق من اللاذقية حيث نجد بقايا أشجار الأرز والشوح والبلوط والسنديان؛ لأن الأمطار تزيد على 1,200ملم سنويًا. وتزرع في هذه الجبال أشجار التفاح والكُمثرى والكستناء والعنب.

وفي هذه الجبال مصايف يقصدها أبناء الداخل والساحل على حد سواء وأهمها: صلنفة وكَسب والكفرون ومشتى الحلو، لأن حرارة يوليو هنا لا تتجاوز في المتوسط22°م، في حين يكون تساقط الثلوج مألوفًا في الشتاء فوق المرتفعات التي تزيد على 1000م. بيد أن هذه الجبال تحول دون توغل الرياح البحرية الرطبة بعيدًا نحو الداخل، لهذا تكون الجبال الموازية لها شرقًا أقل رطوبة وإن كانت أمطارها تكفي لزراعة الأشجار المثمرة كالزيتون والأعناب، كما في جبل الأكراد غربي حلب وجبل الزاوية، في حين يظل جبل لبنان الشرقي أجرد ماعدا السفوح الغربية، وجبل الشيخ الذي يرتفع إلى 2,800م ومنطقة الزبداني حيث تتبعثر مصايف أهل دمشق، وكذلك السفوح الغربية لجبل العرب حيث تقع السويداء وحيث تشتهر المرتفعات هنا بزراعة التفاح والعنب.

السهول. نقصد بها المناطق الواقعة شرقي الجبال المذكورة، وتتراوح أمطارها بين 500 و250ملم. وتقوم زراعة الحبوب والأشجار المثمرة حيث تنتشر أخصب الأراضي على ضفاف الأنهار. وأهم هذه السهول سهل حوران في الجنوب، والسهول الممتدة من حمص حتى الحدود التركية ونهر الفرات، وأخيرًا سهل الجزيرة العليا الذي يرويه نهر الخابور، ويحده البليخ غربًا وإلى الشمال من الحسكة، حيث تجود زراعة الحبوب. وفي هذه السهول تقع أكبر المدن السورية.

البادية. تحتل مساحتها ثلاثة أرباع البلاد، وفيها يقع وادي الفرات الأوسط والخابور الأدنى اللذان يشكلان واحتين على شكل شريط يماثل وادي النيل جنوبي القاهرة. وهنا لا يمكن أن تقوم زراعة دون ري، كما في غوطة دمشق وواحة تدمر والسخنة وغوطات القلمون. وتنهض في البادية بعض السلاسل الجبلية كالسلسلة التدمرية 1,406م وجبال القلمون وجبل البشري وجبل عبد العزيز (1,920م) في الجزيرة حيث تحوي في قممها بقايا أشجار البطم، وفي البادية يتجول البدو بقطعانهم وإبلهم خلال الربيع وتكاد تخلو منهم صيفًا لقلة المياه وتباعد الآبار التي غالبًا ما تكون مياهها كبريتية أو مالحة.

المناخ

اصطلح علماء المناخ على إطلاق المناخ السوري على المناخ السائد في بلاد الشام، وهو نوع متقهقر من مناخ البحر الأبيض المتوسط، حيث تنحصر الأمطار في النصف الأخير من الخريف وفصل الشتاء والشطر الأول من الربيع. ويكون الشتاء باردًا تهطل فيه الثلوج كما تهبط الحرارة أكثر من 20 يومًا دون الصفر، وقد تنزل دون العشرين درجة ثلاث مرات في كل قرن كما حدث في شتاء 1911م وعام 1950م. وتكون بقية السنة جافة حارة بحيث لا تختلف الحرارة كثيرًا عن نجد الشمالية فيكون متوسط الحرارة 27°م وقد تبلغ 40°م. وتتوقف الحياة النباتية على توافر مياه الري.

غير أن المناطق التي ترتفع لأكثر من 1300م يكون صيفها ذا حرارة لطيفة مما يؤهلها لقيام المصايف إذا توافرت المياه، ولكن كميات الأمطار تختلف باختلاف السنين وقد تتباين بنسبة 1 إلى 3، كما قد تأتي متأخرة أو تنحبس في أواخر الموسم الزراعي، مما يُلحق أضرارًا مادية فادحة بالمزروعات، ولهذا يكون محصول الهكتار من القمح متدنيًا فضلاً عن تذبذبه حسب السنين بالمقارنة مع مثيله في الأقطار ذات المناخ المعتدل. ففي عام 1990م كان مردود الهكتار من القمح في سوريا 1,641كجم، وكان 1,171كجم في عام 1989م مقابل 1,846كجم في فرنسا.

الاقتصاد

كان عام 1992م والأعوام التي تلته في سوريا بداية الانفتاح على القطاع الخاص على خلاف الاتجاهات الاشتراكية في الأعوام السابقة، مثلما كان عام الانفتاح نحو الغرب بعد العلاقات المتينة التي استحكمت في الماضي مع الكتلة الشرقية. وبعد أن ظلت البلاد تعتمد على منتجات رئيسية تقليدية كتصدير القمح والجلود والمواشي الحية وزيت الزيتون والمواد الغذائية النباتية والمنسوجات، حتى عهد قريب، طرأ تغيّر جذري على اقتصادها نتيجة تكاثر السكان ودخول مواد جديدة كالنفط والقطن والفوسفات والألبسة الجاهزة.. الخ. وتظل الزراعة تؤلف العمود الفقري للاقتصاد من حيث نسبة العاملين فيها.

الزراعة. يعمل في مجالها رُبع الأيدي العاملة بحيث تنتج 29% من الناتج الوطني الإجمالي حسب تقديرات البنك الدولي. والمحاصيل الرئيسية هي القمح الذي تجاوز إنتاجه 4,300,000 طن متري والشعير الذي بلغ إنتاجه 180,000 طن متري عام 1996م. وإجمالاً تضطر البلاد لاستيراد كميات متفاوتة من الحبوب لسد حاجة الاستهلاك المحلي؛ لأن المواطن السوري يستهلك سنويًا ما معدله 160كجم من الحبوب، بينما لا يزيد استهلاك المواطن البريطاني على ثلث هذا المقدار.

ويؤلف القطن أكبر المحاصيل الزراعية التجارية، إذ وصل إنتاجه إلى 765,000 طن من الألياف عام 1995م بعد أن كان لا يزيد على 50,000 طن عام 1952م.

ويتعلق الإنتاج الحيواني بصورة رئيسية بتربية الأغنام التي تبلغ 13 مليون رأس بحيث تحتل سوريا المرتبة الـ 18 بين دول العالم في هذا المضمار. وفي البلاد قرابة 818,000 رأس من الأبقار لإنتاج اللحم أو الحليب.

ومن المنتجات الزراعية الأخرى في سوريا العنب حيث بلغ إنتاجه عام 1996م 455 ألف طن والتفاح 240 ألف طن والباذنجان 160 ألف طن.

الصناعة. يعمل فيها 13,1% من الأيدي العاملة، وتقدم نسبة 5% من الناتج الوطني الإجمالي، وتأتي على رأسها صناعة الغزل والنسيج القطني التي تنتج أكثر 24,000 طن سنويًا وبدرجة أدنى صناعة غزل الصوف ونسجه لا سيما في صناعة السجاد وأخيرًا نسج الحرير.

ويلي ذلك من حيث الأهمية صناعة الإسمنت إذ ينتج 3,7 مليون طن في 1993م في بضعة مصانع موزعة في أرجاء البلاد مثل دمشق وحمص وحماة وحلب وطرطوس، وصناعة السكر 183,000 طن، وزيت الزيتون 60,139 طن، الأسمدة 89,639 طنًا، والصابون 17,000 طن وأخيرًا صناعة الألبسة الجاهزة.

التعدين. يعمل فيه 0,2% من السكان العاملين، ولكنه يقدم 6,6% من قيمة الناتج الوطني الإجمالي، وأهم فروعه قطاع النفط الذي بلغ إنتاجه عام 1996م نحو 221 مليون برميل في حقول الجزيرة (كرة تشوك) رميلان والسويدية، وحقول الفرات عمر والتيم وورد العشارة، ومازالت تكتشف آبار جديدة، وهناك إنتاج الفوسفات الذي يزيد على المليون ونصف المليون طن، والغاز الطبيعي الذي بلغ 12,621 ألف م§ في 1993م، والملح الصخري من الملاحات (السبخات) 130,000 طن، بالإضافة إلى صخر البناء والرخام ويقدر بحوالي 18 مليون م§.

وهناك صناعة البناء النشيطة؛ ففي 1993م بلغت مساحة المباني السكنية 628 ألف م²، والمباني الخاصة بالتجارة والصناعة 209 ألف م². وأخيرًا تأتي صناعة السياحة إذ يجتذب التراث التاريخي والأثري والديني في البلاد قرابة مليوني سائح سنويًا من عرب وأجانب، مما يوفر للبلاد عوائد بلغت 1,325,000,000 دولار في عام 1995م، في حين بلغ مجموع ما ينفقه السوريون في الخارج 398 مليون دولار.

التجارة. بلغ الناتج الوطني الإجمالي بالدولار لعام 1996م 16,808,000,000 دولار فيكون نصيب الفرد من هذا الناتج في العام ذاته 1,170 دولارًا، تشكل الزراعة 29% منه والتجارة 28,7%.

وفي ميدان التجارة الخارجية أصبح النفط في مقدمة الصادرات، واحتل مكان القطن الذي ظل متربعًا على رأس القائمة لثلاثة عقود من الزمن، ثم القطن والمنسوجات والفوسفات والألبسة الجاهزة والأغذية المحفوظة والمياه المعدنية والجلود.

وتشير أرقام عام 1994م إلى أن قيمة الاستيراد بلغت 370,60 مليون ليرة سورية، وكانت تتألف من المواد التالية: آلات وتجهيزات صناعية 22,5%، منتجات كيميائية ومشتقاتها 8,5%، منتجات غذائية ومشروبات وتبغ 15,7%، معدات نقل 12%، حديد وفولاذ 10,8%، منسوجات 9,6%.

وتأتي هذه المستوردات من: اليابان 10,1%، إيطاليا 8,7%، ألمانيا 8,5%، الولايات المتحدة 5,8%، فرنسا 5%.

أما الصادرات فقد بلغت في العام المذكور 280,39 مليون ليرة سورية،وكانت تتألف من المواد التالية: نفط 2,56%، قطن 5%، منسوجات وألبسة وجلود 2,4%، منتجات غذائية ومشروبات 7,10%.

وقد اتجهت هذه المواد نحو: إيطاليا 27%، فرنسا 12,4%، لبنان 11%، أسبانيا 8,6%، المملكة العربية السعودية 5,5%.

نبذة تاريخية

انطلقت الهجرات من الجزيرة العربية إلى بلاد الهلال الخصيب ووادي النيل، وكانت أولى الهجرات عام 3500ق.م إلى بلاد الرافدين ووادي النيل ثم تلتها هجرة ثانية في نحو عام 2500ق.م، حيث اتجه الأموريون (العموريون) والكنعانيون غربي بلاد الشام وفلسطين، وانتشر الفينيقيون على امتداد الساحل السوري. خضعت سوريا قديمًا للسومريين والأكاديين والحيثيين نحو 2300ق.م، كما خضعت للفراعنة المصريين في عهد تحتمس الثالث (1490-1436ق.م)، وللبابليين والآشوريين، وأخيرًا الكلدانيين بقيادة نبوخذ نصر. واستمرت كذلك حتى الغزو الفارسي لها (539 – 538ق.م).

احتل القائد الروماني سوريا بعد هزيمة الملك السلوقي أنطيوخوس حوالي 64ق.م. هاجم الفرس الساسانيون سوريا واحتلوا دمشق وبيت المقدس حتى استعادها القائد البيزنطي هرقل عام 629م.

الفتح العربي الإسلامي. بدأ الفتح الإسلامي لبلاد الشام في عهد الخليفة أبي بكر الصديق 12هـ، 633م بقيادة خالد بن الوليد، وكانت خاتمة المعارك معركة اليرموك. انظر: اليرموك، معركة. وفي ظل الحكم الأموي اتخذت دمشق عاصمة للخلافة الإسلامية الأموية التي استمرت 91 عامًا. وفي العصر العباسي ظلت سوريا ولاية رئيسية طوال ذلك العهد إلى أن احتلها الطولونيون سنة 164هـ، 780م.

في عام 359هـ، 969م احتل القائد الفاطمي جوهر الصقلي سوريا، واكتملت سيطرة الفاطميين عليها عام 360هـ، 971م، واستمر الحكم الفاطمي لها حتى ظهور صلاح الدين الأيوبي. وفي عام 463هـ، 1070م دخل السلاجقة سوريا، ورغم أنهم لم يستطيعوا تكوين دولة بالمعنى المعروف إلا أنهم تركوا بصمات معمارية كبيرة، خصوصًا في حلب ودمشق.

اتخذ نور الدين محمود بن زنكي حلب عاصمة لدولته التي عُرفت باسم الدولة النورية 541هـ، 1146م وخلفه ابنه الملك الصالح اسماعيل في حكم البلاد لمدة 11 سنة.

أسس الملك الناصر السلطان صلاح الدين الأيوبي الدولة الأيوبية بعد أن تولى وزارة مصر عام 565هـ، 1169م. انظر: صلاح الدين الأيوبي. ثم استولى على سوريا 569هـ، 1174م، وبدأ جهاده للاستيلاء على طبرية، ثم حدثت موقعة حطين المشهورة، بعدها واصل جهاده لتحرير الأجزاء التي احتلها الصليبيون من سوريا. توفي صلاح الدين بدمشق 589هـ، 1193م وانتهت بوفاته الدولة الأيوبية.

تمكن سيف الدين قطز من طرد المغول من بلاد الشام بعد انتصاره عليهم في موقعة عين جالوت 658هـ، 1260م، وحكم المماليك سوريا حتى الفتح العثماني بقيادة سليم الأول 922هـ، 1516م. واستمر الصراع بين المماليك والمغول والصليبيين طوال حكمهم لسوريا.

احتل العثمانيون سوريا بعد انتصار سليم الأول على المماليك بقيادة قنصوة الغوري في موقعة مرج دابق، وصارت سوريا ولاية عثمانية. وعندما بدأ الضعف يتسلل إلى جسد الدولة العثمانية برزت عدة محاولات أو حركات استقلالية بقصد الانفصال عن الحكم العثماني.

الأطماع الاستعمارية في سوريا. ترجع الأطماع الاستعمارية في سوريا إلى المعاهدة التي أبرمت بين السلطان العثماني سليمان القانوني وملك فرنسا فرانسوا الأول عام 1535م بشأن الامتيازات الأجنبية في سوريا. فتحت هذه المعاهدة عهدًا جديدًا من العلاقات الأوروبية مع الشرق. واغتنمت الدول الأوروبية مراحل ضعف الدولة العثمانية فتدخلت في الشؤون الداخلية لهذه البلاد وبدأت أولى المحاولات الاستعمارية بالحملة الفرنسية على مصر والشام.

أيقظت عوامل كثيرة منها الحملة الفرنسية والإرساليات الأجنبية والحملات التنصيرية الشعور القومي لدى العرب فظهر الأدباء والمصلحون ينادون بحماية اللغة العربية ونشر ثقافتها من أمثال ناصيف اليازجي وإبراهيم البستاني وعبد الرحمن الكواكبي ورفاعة الطهطاوي ومحمد عبده ورشيد رضا وغيرهم.

دخلت القوات الفرنسية دمشق بقيادة غورو واستولت على سوريا بعد أن انتصر على السوريين في موقعة ميسلون، وانتهى الحكم الوطني لسوريا الذي دام عامين. حاولت فرنسا القضاء على عروبة سوريا ففرضت اللغة والثقافة الفرنسيتين وسيطرت على كل شؤون البلاد، كما عملت على تجزئة سوريا ولبنان إلى دولتين منفصلتين.

لقي الفرنسيون في سوريا مقاومة عنيفة مما اضطرهم إلى الموافقة على إجراء انتخابات وتشكيل جمعية تأسيسية برئاسة هاشم الأتاسي، ووافقت على نشر دستور للبلاد، واستمرت المقاومة السورية لفرنسا حتى الحرب العالمية الثانية. استخدمت دول المحور (ألمانيا وإيطاليا) المطارات السورية مما اضطر بريطانيا لاحتلال سوريا لانتزاعها من أيدي حكومة فيشي الموالية للألمان.

الحكومة الوطنية. تولى الشيخ تاج الدين الحسني رئاسة الجمهورية واعترف الحلفاء باستقلال سوريا ولكن الشعب طالب بإعادة الحياة الدستورية. أجريت الانتخابات عام 1942م إثر وفاة الشيخ الحسني وأسفرت عن انتخاب شكري القوتلي زعيم الكتلة الوطنية رئيسًا للجمهورية، وأسهمت هذه الحكومة في تأسيس الجامعة العربية. كما واجهت صعوبات عديدة أهمها تلكؤ الفرنسيين في الجلاء عن البلاد إلى حين صدور قرار مجلس الأمن بمنح سوريا الاستقلال.

واجهت سوريا بعد الاستقلال صعوبات داخلية منها الانقلابات العسكرية التي تمت بعد حرب 1948م لتحرير فلسطين. وقع الانقلاب الأول بقيادة حسني الزعيم عام 1949م، تلاه انقلاب آخر بقيادة سامي الحناوي ثم انقلاب ثالث بقيادة الزعيم فوزي سلو والعقيد أديب الشيشكلي.

بعد أن واجهت سوريا مشكلات داخلية وخارجية اتجهت إلى الوحدة مع مصر، وعقْد معاهدة الدفاع المشترك معها عام 1955م، وتمت الوحدة المصرية السورية في 22 فبراير 1958م، إلا أن الأمور لم تسر كما أريد لها فألغيت الوحدة إثر انقلاب عسكري في 28 سبتمبر عام 1961م.

تولى الفريق حافظ الأسد الحكم في سوريا وانتخب رئيسًا للجمهورية في شهر مارس عام 1971م، وجدد انتخابه للمرة الرابعة واشترك الجيش السوري في عهده في حرب أكتوبر 1973م.

نددت سوريا باحتلال العراق للكويت عام 1990م، واشتركت بقوات لها في التحالف الدولي لتحرير الكويت، كما أيدت اتفاقية الطائف لحل مشكلة لبنان عام 1992م. وأخيرًا اشتركت سوريا في المفاوضات الجارية بين العرب واليهود لتسوية الخلافات العربية الإسرائيلية إلا أن محاولة إسرائيل فصل المسارين اللبناني والسوري في المفاوضات، بالإضافة إلى تعنت رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو وسياسته الإستيطانية التوسعية أدى إلى تعثر عملية السلام برمتها. انظر: سوريا، تاريخ.

وفي يوليو عام 2000م، توفي الرئيس حافظ الأسد إثر نوبة قلبية، ودفن بمسقط رأسه في القرداحة قرب مدينة اللاذقية. فاز ابنه الفريق بشار حافظ الأسد في الاستفتاء الشعبي على ترشيحه لمنصب رئيس الجمهورية، وأصبح رئيساً للبلاد.

أسئلة

  1. أين تقع سوريا الآن؟ وماذا كان اسمها قديمًا؟

  2. اذكر أهم مظاهر السطح في سوريا.

  3. تحدث بإيجاز عن نظام الحكم في سوريا.

  4. تُعدّ الزراعة رافدًا مهمًا من روافد الاقتصاد السوري. تحدث عنها بإيجاز.

  5. اذكر أهم الصادرات والواردات السورية.

 

سوريا، تاريخ. سوريا دولة عربية تقع في الجناح العربي الآسيوي، في غربي قارة آسيا، تُعدّ جزءًا من بلاد الشام التي تشمل فلسطين وشرق الأردن ولبنان، وهي ذات موقع إستراتيجي، إذ تحيط بها تركيا من الشمال، والعراق من الشرق وفلسطين من الجنوب، ومن الغرب البحر المتوسط، ومن الجنوب الشرقي الأردن، ومن الجنوب الغربي لبنان. يبلغ عدد سكانها حوالي ثلاثة عشر مليونًا، ومساحتها 18,5180كم²، وعاصمتها دمشق، ونظام الحكم فيها جمهوري وتسمى الجمهورية العربية السورية، وعملتها الليرة السورية.

تاريخ سوريا القديم

خضعت سوريا قديمًا للسومريين والأكاديين والحيثيين (2300ق.م)، وسيطر عليها البابليون 1728- 1685ق.م، وذلك في عهد حمورابي المشرع القانوني، وخضعت كذلك للفراعنة في عهد الأسرة الثامنة عشرة بقيادة تحتمس الثالث (1490-1436ق.م)، وفي عهد أمنحوتب الثاني (1438-1412ق.م)، وفي عهد أمنحوتب الرابع 1366-1349ق.م. وأسس الحوريون والميتانيون المملكة الحورية الميتانية التي سيطرت على سوريا 1500-1330ق.م، ثم سيطر الكلدانيون في عهد نبوخذ نصر 604- 562ق.م، وسيطر الآشوريون على سوريا في عهد تجلات بلاسر 746-728ق.م. وأخيرًا سيطر الكلدانيون بقيادة نبوخذ نصر الثاني 597- 586ق.م. واستمرت هذه المملكة حتى الغزو الفارسي لها سنة 539ق.م.

تأسست حضارات في سوريا على أيدي هذه الشعوب، فأسس الكنعانيون المدن والممالك مثل مملكة عبلاء (ايبلاء)، ومملكة يمحاض في حلب، ومملكة أوغاريت قرب اللاذقية. كما أقام الفينيقيون مراكز تجارية ومستعمرات على ساحل البحر المتوسط، وبلغوا حتى قرطاج في تونس سنة 814ق.م. وقاموا بتصدير خشب الأرز والمنسوجات والزجاج والتوابل والعطور. وكان لحضارتهم تأثير في بلاد فارس، وأسهموا في بناء القوة البحرية الفارسية. وأسس الأموريون (العموريون) مدنًا مثل مدينة ماري في تل الحريري وهي عاصمتهم في الشمال. وكذلك أسس الآراميون مدنًا وممالك مهمة، وانتشرت لغتهم وأبجديتهم التي اعتمدوا فيها الأبجدية الفينيقية.

الفرس واليونان في سوريا. سيطر الفرس على سوريا في الفترة من 539 – 333 ق.م، وكونوا إمبراطورية كبيرة ونظمت تشريعات الدولة على نسق التنظيم الآشوري، وتأثرت بالفنين المصري والبابلي.

استطاع الإسكندر الأكبر المقدوني غزو فارس وإلحاق الهزيمة بها في معركة أبسوس 333ق.م ومعركة أربيل عام 331ق.م. وتمت له السيطرة على مصر والهند والعراق وكوَّن إمبراطورية واسعة، غير أنه توفي عام 323ق.م. وانقسمت إمبراطوريته بين قواده. فكانت سوريا من نصيب السلوقيين، ومصر من نصيب البطالمة. فقد أسس سلوقس الأول مملكة في سوريا خلال السنوات 312-264ق.م، وعرفت باسم السلالة الملكية السلوقية وأسس مدينة أنطاكية في سوريا وجعلها عاصمة لمملكته، وبنى مدنًا أخرى. وتعلم المثقفون السوريون اللغة اليونانية وانتشرت الحضارة اليونانية في سوريا لأنها كانت قوام الحكم السلوقي، في حين بقي سكان الريف محافظين على تقاليدهم ولغتهم الأصلية. وغزا البطالمة سوريا 340- 30ق.م، وظلت الحرب سجالاً بين البطالمة والسلوقيين، وكانت سوريا الضحية المتنقلة من أيدي هؤلاء وأولئك. وحاول الأنباط احتلال جنوبي سوريا (حوران وجبل العرب) سنة 85 ق.م. واستمر الحال بها حتى احتلها الرومان سنة 64ق.م.

الرومان والبيزنطيون. في عام 64ق.م. احتل القائد الروماني بومبي سوريا بعد هزيمة الملك السلوقي أنطيوخوس الثالث عشر، فانتقلت عندئذ سوريا بعد هزيمة الملك السلوقي إلى السيطرة الرومانية. وقد بسط الرومان سيطرتهم على دولة الأنباط. وأصبحت دولة الأنباط ولاية رومانية تخضع لنفوذهم عرفت باسم الولاية العربية الرومانية.

وفي عام 330م، أسس الإمبراطور الروماني قسطنطين مدينة بيزنطة (إسطنبول الحالية) وسمّاها القسطنطينية نسبة لاسمه. وفي عام 334م نقل إليها الدوائر الرسمية من روما وجعلها عاصمة للإمبراطورية الرومانية، وجعل النصرانية الديانة الرسمية فيها.

انقسمت هذه الإمبراطورية إلى قسمين بعد وفاة الإمبراطور ثيودوسيوس الأول سنة 395م، فورثه ولداه وتقاسما العرش مناصفة بينهما، فحصل هونوريوس على الشطر الغربي وعاصمته روما، بينما تولى أركاديوس الشطر الشرقي الذي عرف باسم الإمبراطورية الرومانية الشرقية (الإمبراطورية البيزنطية). وبقيت القسطنطينية عاصمة لها. وشملت هذه الإمبراطورية آسيا الصغرى والبلقان ومصر وسوريا. وانتعش في هذه الدولة الفن والأدب والموسيقى والعمارة.

تحالف البيزنطيون مع الغساسنة الذين أقاموا دولة لهم (491-518م)، بلغت أوجها خلال القرن السادس للميلاد، وكان من أشهر ملوكها الحارث الثاني بن جبلة (529-569م) وآخرهم جبلة بن الأيهم الذي قاتل خالد ابن الوليد مع الروم في معركة اليرموك ثم أسلم. وفي حوالي 613-614م، هاجم الفرس الساسانيون سوريا واحتلوا دمشق وبيت المقدس حتى استعادها القائد البيزنطي هرقل سنة 629م بعد جهد كبير.

الفتح العربي الإسلامي

بدأت أولى الحملات العربية الإسلامية لفتح بلاد الشام وتحريرها من الروم البيزنطيين في عهد الخليفة أبي بكر الصديق سنة 12هـ، 633م بجيش يقوده خالد بن الوليد، ويساعده عمرو بن العاص وشرحبيل بن حسنة ويزيد بن أبي سفيان. ففتح هذا الجيش بصرى الشام (درعا) سنة 13هـ، 634م، ثم سقطت دمشق بعد أن دخلها من الباب الشرقي حربًا، كما دخلها أبو عبيدة عامر بن الجراح من باب الجابية سلمًا في رجب عام 13هـ، 634م، ثم تولى القيادة أبو عبيدة بعد عزل خالد في عهد الخليفة عمر بن الخطاب، وتابع الفتوحات خلال السنتين 14هـ، 635م و15هـ، 636م وفيها حدثت معركة اليرموك الشهيرة التي قادها خالد بن الوليد وأنهى بانتصاره الوجود البيزنطي في بلاد الشام. وفي سنة 16هـ، 637م، استكمل فتح سوريا ودخلت في إطار الدولة الإسلامية في عصر الخلفاء الراشدين. ثم دخلت بعد ذلك في ظل الحكم الأموي الذي اتخذ من دمشق عاصمة للدولة الأموية. انظر: الفتوح الإسلامية.

الدولة الأموية. أسس الأمويون في سوريا دولة استمرت حوالي 91 عامًا، وجعل معاوية بن أبي سفيان من دمشق عاصمة لها منذ أن صار أول خليفة فيها سنة 41هـ، 661م. وشهد عهد الوليد بن عبد الملك بن مروان (86هـ، 705م) توسع الفتوحات في الغرب والشرق عندما فتح موسى بن نصير إفريقيا، وطارق بن زياد الأندلس، وقتيبة بن مسلم الباهلي بخارى وسمرقند وفرغانة سنة 94هـ، 712م، كما وصل إلى حدود الصين. وفتح محمد بن القاسم الثقفي جزءًا كبيرًا من الهند. وفي عهد هذا الخليفة شيد جامع بني أمية الكبير في دمشق، وشيدت قصورٌ أثَريّة منها قصر هشام بن عبد الملك في أريحا. وانتهى العهد الأموي في سوريا عندما سقطت دمشق في أيدي العباسيين سنة 132هـ ، 750م أيام آخر الخلفاء الأمويين مروان بن محمد (مروان الثاني).

الدولة العباسية والدويلات المستقلة. أسس العباسيون حكمهم بعد الإطاحة بالحكم الأموي في سوريا سنة 132هـ ، 750م في أعقاب احتلال القائد العباسي عبد الله بن علي دمشق أيام ابن أخيه الخليفة أبي العباس السفاح واستباحها ثلاث ساعات، وأعمل السيف بالأمويين، ونبش قبور خلفائهم وأحرق جثثهم، كما خرب قسمًا كبيرًا من سور المدينة.

اتصف العهد العباسي أيام الخليفة الرشيد (170 – 193هـ، 786 – 808م) بالترف والرخاء، وبلغت الدولة قمة مجدها في عهده، كما تميز عهد ولده المأمون بانتعاش حركات التأليف والترجمة وتشجيع العلوم والفنون، وازدهرت الحضارة العربية الإسلامية.

بقيت سوريا ولاية رئيسية طوال العهد العباسي وترك فيها تراثًا حضاريًا في مدينة الرقة التي شيدها أبو جعفر المنصور، كما شيد الرشيد حصن هرقلة، وبنى المأمون مدينة الرحبة وانتهى نفوذ الدولة العباسية في سوريا عندما احتلها الطولونيون سنة 264هـ ، 877م. واستمر حكم دولة أحمد بن طولون على سوريا حتى عام 292هـ، 905م عادت بعدها ديار الشام للنفوذ العباسي.

خضعت بلاد الشام لنفوذ الإخشيديين المصريين الذين بسطوا نفوذهم على بلاد الشام سنة 330هـ، 941م. وفي سنة 333هـ، 944م، احتل سيف الدولة الحمداني حلب وحمص ودمشق. وقامت بينه وبين إخشيد مصر وقائده كافور نزاعات وصدامات وحروب حتى اتفقوا في نهاية الأمر على أن تكون سوريا الشمالية من نصيب سيف الدولة بما في ذلك حمص وحلب التي أصبحت عاصمة للحمدانيين. أما باقي بلاد الشام فكانت من نصيب الإخشيديين الذين انتهى أمرهم في سوريا بعد قضاء الفاطميين عليهم في مصر سنة 358هـ، 969م. كما أنهى الفاطميون النفوذ الحمداني في سوريا سنة 393هـ، 1003م. وقد ازدهر الفكر والشعر والأدب في عهد الحمدانيين في سوريا، كما قاوم الحمدانيون الإمبراطورية البيزنطية وقاموا بعدة غزوات على أراضيها.

الفاطميون في سوريا. في عام 359هـ، 969م، احتل القائد الفاطمي جوهر الصقلي مدينة دمشق مؤقتًا حيث واجه مقاومة شديدة، وفي عام 360هـ، 971م، كان النفوذ الفاطمي منتشرًا في غالبية الأراضي السورية. ثم بدأ هذا النفوذ بالتراجع بعد سنة 435هـ، 1043م واستمر حتى ظهور صلاح الدين الأيوبي الذي خلع الخليفة العاضد آخر الخلفاء الفاطميين في مصر سنة 567هـ،1171م.

امتدت سيطرة الفاطميين على سوريا خلال السنوات (359-468هـ ، 969-1075م) ولم يتركوا من آثارهم العمرانية في مدينة دمشق إلا نزرًا يسيرًا كمحراب زاوية الرفاعي وصخرة الربوة التي نقشت فوقها كتابة كوفية تحمل اسم الخليفة الفاطمي المستنصر (444هـ، 1052م). وكذلك ضريح السيدة فاطمة بنت أحمد السبطي المتوفاة سنة 439هـ، 1047م. أما خارج مدينة دمشق فهناك عدد قليل من الآثار العمرانية في بصرى (درعا حاليًا) وصلخد والسلمية وغيرها.

السلاجقة والأتابكة والزنكيون. السلاجقة مسلمون جاءوا من وسط آسيا الوسطى ودخلوا سوريا قبيل عام 463هـ ، 1070م. وفي هذ التاريخ قام ألب أرسلان بغزو بلاد الشام وصارت حلب أولاً تحت نفوذه، ثم احتل السلاجقة بيت المقدس وفلسطين وحرروها من الفاطميين. وفي سنة 468هـ، 1075م، استولوا على دمشق. وتمكن تتش بن ألب أرسلان من أن يوطد سلطته في حلب خلال السنوات (488-507هـ،1095، 1113م). وتولى دقاق مدينة دمشق (488-497هـ ، 1095-1104م)، وخلالها حدثت حروب وصدامات عديدة بين الأخوين.

لم يشكل السلاجقة الأتراك في سوريا دولة بالمعنى المفهوم للدولة، بل كان حكمهم حكم ممالك منفردة ودويلات بعضها تحت النفوذ السلجوقي، وبعضها الآخر يتولاه السلاجقة أنفسهم أو قوادهم الأتابكة الذين عملوا على تقويض دعائم أسيادهم السلاجقة وأنهوا سلطانهم في بلاد الشام فيما بعد.

ترك العهد السلجوقي بصماته العمرانية الكبيرة في سوريا، خصوصًا في دمشق وحلب وبعض المدن السورية الأخرى. وقد أفل نجم السلاجقة عام 511هـ، 1117م حين استقل بالحكم قواد جيوشهم من الأتابكة واحدًا تلو الآخر، مما أدى إلى ظهور دويلات الأتابكة في سوريا. وتُعرف الدولة الأتابكية أحيانًا بالدولة الزنكية.

بدأ الأمراء الأتابكة يستقلون في مدنهم تدريجيًا حتى تم لهم اقتسام المملكة السلجوقية، وأقاموا على أنقاضها دولاً أشهرها دولة عماد الدين زنكي التي أسسها في مدينة الموصل سنة 521هـ، 1127م، ثم استولى على حلب سنة 522هـ ، 1128م وضمها إلى مملكته. ويعتبر عماد الدين أول من أنزل الضربة الأولى بجيوش الصليبيين عندما حرر مدينة الرها القريبة من بغداد سنة 539هـ، 1144م. كما استقل بعض أمراء المناطق من الأتابكة، فتشكلت دويلات أقل شأنًا من الدولة الزنكية. وعُرف من هذه الدويلات: الدولة الأرطقية التي حكمت شمالي سوريا (495- 811هـ، 1102-1408م) والدولة البورية التي حكمت دمشق خلال سنوات (497-549هـ، 1104- 1154م). وهي من بقايا سلالة آل طغتكين الأتابكية حتى استولى عليها نور الدين محمود بن زنكي الملقب بالشهيد.

الدولة النورية. تولى نور الدين محمود بن زنكي إمارة أبيه سنة 541هـ، 1146م، فجعل من حلب عاصمة لدولته التي عرفت باسم الدولة النورية نسبة إليه، وفي سنة 549هـ، 1154م، احتل دمشق. ثم استولى على جزء كبير من بلاد الشام عدا المناطق التي كان الصليبيون يسيطرون عليها. وفي سنة 559هـ، 1164م، استولى نور الدين على بعض أجزاء إمارة أنطاكية الصليبية. وتوفي نور الدين سنة 569هـ، 1174م وتولى ابنه الملك الصالح إسماعيل وعمره إحدى عشرة سنة، فبدأت بوادر الضعف بالدولة حتى برز إلى الوجود صلاح الدين الأيوبي، فوحد بلاد الشام ومصر في ظل الدولة الأيوبية.

كان نور الدين مولعًا بالعمران، وترك الكثير من الآثار العمرانية في دمشق وحلب وغيرهما من المدن السورية، ففي دمشق مثلاً أقام فوق كل باب من أبواب سورها مسجدًا ومئذنة لمراقبة العدو القادم إلى المدينة من مكان مرتفع، كما أقام خارج كل باب سوقًا صغيرة لتنشيط حركة التبادل التجاري وإعاقة العدو إذا ماحاول اقتحام الباب.

خلال هذه الفترة قدمت إلى بلاد الشام الحملات العسكرية الصليبية من دول غربي أوروبا لغزو العالم العربي عامة وبلاد الشام ومصر خاصة خلال القرون الحادي عشر وحتى الثالث عشر الميلادية. وكانت الحملة الأولى(489- 492هـ، 1096- 1099م)، قد اتجهت إلى سوريا واحتلت أنطاكية سنة 491هـ، 1098م ثم احتلت القدس سنة 492هـ، 1099م، وتم تأسيس أربع إمارات صليبية هي المملكة اللاتينية في القدس، وإمارة أنطاكية، وإمارة الرها قرب بغداد وإمارة طرابلس في لبنان. وحاولت الحملة الثانية احتلال دمشق ففشلت، أما الحملة الرابعة فلم تصل إلى البلاد العربية، في حين توجهت الحملات الباقية إلى مصر. وسُميت هذه الحملات بالحروب الصليبية. واستطاع الأيوبيون بقيادة صلاح الدين تحرير بيت المقدس وأكمل المماليك إخراج الصليبيين من بلاد الشام ومصر.

الدولة الأيوبية. أسس هذه الدولة الملك الناصر السلطان صلاح الدين يوسف الأيوبي بعد أن تولى وزارة مصر سنة 565هـ، 1169م في عهد الخليفة الفاطمي العاضد. وفي عام 567هـ، 1171م قام بخلع هذا الخليفة منهيًا بذلك وجود الدولة الفاطمية في مصر، وصار الدعاء في منابرها للخليفة العباسي المستضيء. وما أن استتب له الأمر حتى تطلع إلى سوريا وكانت فيها الدولة النورية تحت حكم نور الدين بن زنكي الملقب بالشهيد، فبدأ بينهما الجفاء حتى توفي هذا الأخير سنة 569هـ، 1174م، فأعلن صلاح الدين استقلاله بمصر، ثم استولى على سوريا. وفي سنة571هـ ، 1175م، أصدر الخليفة العباسي أمرًا يقضي بتولي صلاح الدين سلطة مصر والمغرب والنوبة وغربي الجزيرة العربية وفلسطين وسوريا الوسطى. وبعد عشر سنوات، استطاع صلاح الدين أن يخضع الموصل وبعض أمراء العراق، ثم تفرغ لتحرير البلاد من الصليبيين.

بدأ صلاح الدين جهاده بالاستيلاء على طبرية سنة 583هـ، 1187م، ثم حدثت موقعة حطين المشهورة التي انتصر فيها صلاح الدين، وحرر بيت المقدس وأنهى المملكة اللاتينية الصليبية في نفس العام المذكور. وفي سنة584هـ، 1188م، اتجه صلاح الدين شمالاً لتحرير الأجزاء التي احتلها الصليبيون من سوريا، ولكنهم عادوا لاحتلالها بعد أن حررها صلاح الدين، إلى أن أخرجهم السلطان المملوكي الملك الناصر، ناصر الدين بن قلاوون من قلعة المرقب سنة 684هـ، 1285م، ومن اللاذقية سنة 686هـ ، 1287م، ومن طرطوس سنة 690هـ، 1291م. وظلت جزيرة أرواد بأيدي فرسان الهيكل الصليبيين حتى طردهم منها سنة 702هـ، 1303م، وكانت قبل ذلك قد بدأت الحملة الصليبية الثالثة التي احتلت عكا بعد حصار دام سنتين من 585-587هـ، 1189-1191م.

توفي صلاح الدين بدمشق سنة 589هـ، 1193م وفيها دفن، وتوزعت مملكته بين ذريته حتى قتل هولاكو الملك الناصر يوسف آخر الملوك الأيوبيين سنة 659هـ، 1261م، فانتهت بموته الدولة الأيوبية في مصر والشام وبدأ عهد المماليك بالظهور. ترك العهد الأيوبي بصمات عمرانية كبيرة في سوريا تركزت في دمشق وحلب وبقية المدن السورية الأخرى. وتعرضت البلاد لغزو المغول في أواخر العهد الأيوبي غير أن المماليك قد نجحوا في إبعادهم.

المماليك. رغب الملك الصالح أيوب بن الكامل في تكوين فرقة عسكرية خاصة في مصر سنة 637هـ، 1239م، ولتحقيق هذا الأمر اشترى ألف مملوك تركي، وكان هذا التشكيل بداية نشوء دولة المماليك البحرية أو التركية التي ورثتها فيما بعد المماليك البرجية أو الشراكسة.

بدأ هؤلاء المماليك باكورة سيطرتهم على الحكم بقتل الملك توران شاه الأيوبي وولوا مكانه أمه شجرة الدر سنة 648هـ، 1250م، ثم ما لبثوا أن استبدلوا بها في العام نفسه مملوكًا يدعى عز الدين أيبك، وما أن تولى فيهم الملك المظفر سيف الدين قطز سنة 657هـ، 1259م حتى سار إلى الشام في العام التالي، وتمكن من طرد المغول منها، بعد انتصاره عليهم في موقعة عين جالوت 658هـ،1260م، فأصبحت منذ ذلك الوقت ولاية مملوكية واستمرت تحت سيطرتهم حتى الفتح العثماني لسوريا بقيادة السلطان سليم الأول سنة 922هـ، 1516م بعد معركة مرج دابق التي هزم فيها المماليك.

استمر الصراع بين المماليك طوال حكمهم لسوريا من جهة وبين المغول والصليبيين من جهة أخرى، وبرز من سلاطينهم الملك الظاهر بيبرس الذي قارع الصليبيين طوال عشر سنوات، والملك الناصر، ناصر الدين محمد بن قلاوون الذي أخرجهم من آخر معقل لهم في جزيرة أرواد سنة 702هـ، 1303م، كما هزم المغول في معركة مرج الصفر قرب دمشق في نفس التاريخ. ترك المماليك تراثًا عمرانيًا ضخمًا في بلاد الشام فاق ما خلفته العهود السابقة، وتركز هذا التراث في مدينة حلب ودمشق ثم في بقية المدن السورية الأخرى.

العهد العثماني 1516-1918م

دخل العثمانيون سوريا بعد أن انتصر السلطان سليم الأول على المماليك بقيادة السلطان المملوكي قنصوة الغوري الذي سقط قتيلاً في معركة مرج دابق سنة 922هـ، 1516م، وأصبحت سوريا منذ هذا التاريخ تحت النفوذ العثماني. كما دخلت مصر تحت نفوذه في العام التالي.

صارت سوريا منذ أواخر عام 922هـ، 1516م، ولاية عثمانية، يحكمها ولاة تعاقبوا عليها خلال فترة الحكم العثماني الذي استمر حوالي أربعمائة عام حتى خروج العثمانيين من البلاد العربية إبان الحرب العالمية الأولى.

قسمت بلاد الشام إلى ثلاث ولايات يتولى كلاً منها والٍ عثماني: ولاية الشام (دمشق)، وولاية طرابلس، وولاية حلب. وغدت أربعًا في القرن السابع عشر الميلادي بتحويل صيدا إلى ولاية. وكان العثمانيون يعينون على كل ولاية موظفًا كبيرًا يُسمى الوالي أو الباشا، ويعتبر نائبًا عن السلطان وصلاحيته مطلقة وأحكامه نهائية. وقد عمدت الدولة إلى كثرة تبديل الولاة خشية أن يقوى نفوذهم فيصبحوا خطرًا عليها. يساعد الوالي ديوان مؤلف من كبار الضباط والعلماء والأعيان وكبار الموظفين. ومهمة الديوان استشارية فقط.

الحركات الاستقلالية في سوريا. منذ النصف الثاني من القرن السادس عشر الميلادي، بدأ الضعف يتسرب إلى كيان الدولة العثمانية، وأخذت قبضتها تتراخى عن ولاياتها البعيدة، ولا سيما التي تركت فيها الحكم للعصبيات المحلية وللأسر الإقطاعية.

وقد استغل حكام هذه المناطق وضع الدولة، فقاموا أحيانًا ينازع بعضهم بعضًا على ما في أيديهم من مناطق، أو يعلنون الثورة على الدولة بقصد الاستقلال عنها.

كان من أهم الحركات الاستقلالية التي قامت في بلاد الشام حركة الأمير فخر الدين المعني في لبنان، وحركة الشيخ ظاهر العمر في فلسطين.

الأطماع الاستعمارية في بلاد الشام

بلغت الدولة العثمانية في أواخر القرن العاشر الهجري، السادس عشر الميلادي أوج عظمتها واتساعها، فقد أتمت احتلال البلقان، وأحاطت جيوشها بأسوار فيينا في أوروبا، ودخلت جميع الأقطار العربية ـ عدا المغرب ـ في حوزتها. غير أن موجة الفتوح ما لبثت أن توقفت، ثم أخذت سيطرة الدولة في الانحسار عن المناطق التي احتلتها عندما بدأ الضعف يتسرب إلى كيانها. ويعود ذلك الضعف إلى ضعف السلاطين بسبب انغماسهم في الملذات والترف، وبسبب فساد الجيش الإنكشاري، وفساد الإدارة، وسوء نظام جباية الضرائب، وأخيرًا بسب اتساع الدولة وتعدد عناصرها.

وقد واجهت الدولة العثمانية قوى أوروبية صليبية خارجية، منها النمسا وروسيا اللتان أخذتا تهاجمانها بقصد التوسع في ولاياتها البلقانية. وظهر مايُسمى المسألة الشرقية التي تتمثل في موقف الدول الأوروبية من الدولة العثمانية، حيث اتخذت هذه الدول ضعف الدولة العثمانية وسيلة لفرض نفوذها ومحاولة السيطرة عليها.

الامتيازات الأجنبية. ترجع الأطماع الاستعمارية في بلاد الشام والشرق العربي إلى زمن الحروب الصليبية، ولم يمض زمن بعد إجلاء هذه الحملات حتى عادت الأطماع بشكل أو بآخر. فتارة تكون بمحاولات الغزو المسلح، وطورًا بالغزو السياسي والثقافي وراء قناع الامتيازات الأجنبية. ويرجع أصل الامتيازات الأجنبية إلى المعاهدة التي عقدت بين ملك فرنسا فرانسوا الأول والسلطان العثماني سليمان القانوني في سنة 1535م، والتي فتحت لأوروبا عهدًا جديدًا من العلاقات مع الشرق، فقد أعطت الأوروبيين حق الاتصال بالموانئ الشرقية والمتاجرة مع الشرق، وعهدًا بحماية أرواحهم وبضائعهم. وقد طمعت الدول الأوروبية الأخرى بالحصول على مثل هذه الامتيازات، فظلت تحاول حتى تمكنت من عقد معاهدات مماثلة مع السلطنة العثمانية. وهكذا وضع أساس الامتيازات الأوروبية في الشرق.

لم يكن لهذه الامتيازات أي خطر على الشرق العربي حين كانت الدولة العثمانية في أوج قوتها وسيطرتها، غير أنها حينما ضعفت، اغتنمت الدول الأوروبية الفرصة السانحة للتدخل في شؤونها الداخلية والاعتداء على سلطاتها متذرعة بما أكسبتها الامتيازات من مصالح مادية ومعنوية. فكانت الحملة الفرنسية التي جاءت إلى مصر عام 1213هـ، 1798م بداية الزحف الاستعماري على المنطقة العربية، وتلا ذلك تدخل الدول الأوروبية واحتلالها لأجزاء من الوطن العربي، كما كان تدخل فرنسا في لبنان إثر الفتنة الطائفية عام 1277هـ، 1860م وغير ذلك. ونتج عن ضعف الدولة العثمانية خروج محمد علي عن سلطتها واحتلاله لبلاد الشام.

الحكم المصري في بلاد الشام

استولى محمد علي على الحكم في مصر عام 1805م، إثر جلاء القوات الفرنسية عن مصر، ومطالبة الشعب المصري بتوليته نظرًا لما قام به من أعمال بطولية ضد الفرنسيين وضد الإنجليز. وقد كلفه السلطان العثماني بالقضاء على الدولة السعودية الأولى ونجح في ذلك عام 1818م. ودفعه هذا الانتصار إلى تنفيذ حلمه بتكوين إمبراطورية واسعة يكون هو رئيسها، وتطلع إلى ضم سوريا وغيرها، خاصة وأن السلطان العثماني قد وعده بضم سوريا إليه نظير قيامه بالقضاء على الدولة السعودية. غير أن السلطان لم يحقق له مطلبه، فجهز حملة عسكرية بقيادة ولده إبراهيم باشا، وأرسلها إلى بلاد الشام لاحتلالها وذلك عام 1247هـ، 1831م في عهد السلطان العثماني محمود الثاني. وقد نجح في ذلك بعد أن احتلت الحملة غزة ويافا وحيفا وعكا ودمشق وبقية المدن السورية التي خضعت للنفوذ المصري. وفي عام 1840م تدخلت الدول الأوروبية وأجبرت محمد علي على الانسحاب من بلاد الشام والعودة إلى مصر لتكون ولاية وراثية له ولأولاده من بعده، وذلك بموجب معاهدة لندن 1840م. وعادت سوريا مرة أخرى إلى الحكم العثماني. ترك العهد العثماني في سوريا بصمات عمرانية في دمشق وحلب وبقية المدن الأخرى كالتكية السليمانية وقصر العظم وجامع الدرويشية وجامع السنانية.

انظر أيضًا: مصر، تاريخ.

اليقظة القومية في بلاد الشام

أدى ضعف الدولة العثمانية وعجزها عن الدفاع عن البلاد العربية أمام الأطماع الاستعمارية إلى اعتماد العرب على أنفسهم، وإلى ظهور الشعور القومي عند العرب نتيجة الحملة الفرنسية وحكم محمد علي، والإرساليات التنصيرية، والمدارس الأجنبية، وترجمة الكتب وطبعها مما ساعد على العناية باللغة العربية ونشر الثقافة العربية. كما كانت الطباعة وتأثير الثقافة الغربية على العرب عاملاً لنشوء اليقظة العربية خاصة بعد محاولة الأتراك تطبيق سياسة التتريك. وظهر نتيجة لذلك أدباء أمثال ناصيف اليازجي وإبراهيم البستاني ومصلحون أمثال عبد الرحمن الكواكبي ورفاعة الطهطاوي ومحمد عبده ورشيد رضا. كما تأسست جمعيات عربية تدعو إلى الإصلاح والاستقلال الذاتي. ومن هذه الجمعيات جمعية بيروت السرية 1875م، وجمعية الإخاء العربي العثماني، وجمعية العربية الفتاة وجمعية العهد والجمعية القحطانية وغيرها.

الثورة العربية 1916م. طلب العرب من الدولة العثمانية منحهم الاستقلال الذاتي، وجعل اللغة العربية لغة رسمية في الولايات العربية، وكذلك حصر التجنيد في الشبان العرب وذلك كما جاء في مقررات المؤتمر العربي في باريس عام 1913م. ولكن العثمانيين رفضوا تلبية مطالب العرب، ولم تتفهم الدولة العثمانية قضايا العرب المصيرية، لذا عقد العرب العزم على تخليص البلاد من الحكم العثماني، خاصة بعد المجازر التي ارتكبها جمال باشا السفاح قائد الجيش التركي في سوريا، فقرروا إعلان الثورة التي انطلقت من مكة بزعامة الشريف حسين بن علي في 1334هـ، العاشر من يونيو 1916م. وأعلن الشريف حسين الجهاد المقدس ضد الأتراك في عهد السلطان محمد رشاد الخامس، واحتل جيشه مكة والطائف وجدة ثم المدينة المنورة.

دخلت قوات الثورة العربية مدينة دمشق بقيادة الأمير فيصل بن الحسين في 1336هـ، مطلع أكتوبر من عام 1918م، فانسحب منها الجيش التركي، كما انسحب من بقية المدن السورية حتى تم تحرير كافة الأراضي في منتصف نوفمبر من العام نفسه. ثم تشكلت الحكومة العربية برئاسة الفريق رضا باشا الركابي وبموافقة الأمير فيصل عليها، كما أرسل الأمير فيصل شكري باشا الأيوبي إلى بيروت لتأسيس إدارة عسكرية فيها.

الحكومة العربية في دمشق 1918-1920م. قوبل دخول فيصل إلى دمشق بحماسة كبيرة، وأيدت جموع الشعب الثورة، واستجابت لأوامر القيادة العربية. ولكن الإنجليز عمدوا إلى تقسيم سوريا إلى ثلاث مناطق: غربية تقع تحت الإدارة الفرنسية، وشرقية داخل سوريا والأردن، وجنوبية تشمل فلسطين، وقد وضعت تحت الانتداب البريطاني.

وتطبيقًا لمعاهدة سايكس ـ بيكو 1916م، فقد احتلت القوات الفرنسية بيروت في شهر أكتوبر من عام 1918م وتوالى نزولها في المدن الساحلية، وأنزلت الأعلام العربية عن المباني الرسمية.

ذهب فيصل إلى مؤتمر الصلح المنعقد في باريس ليمثل بلاده نيابة عن الشريف حسين رغم معارضة فرنسا لقدومه، وألقى خطابًا في المؤتمر طالب فيه بحق الشعب العربي في الاستقلال والحرية والوحدة، ولكن المؤتمر خيب آمال العرب وعاد فيصل إلى دمشق.

بعد عودة فيصل إلى دمشق، عقد المؤتمر السوري العام في 2 يوليو 1919م، ونادى بفيصل ملكًا على سوريا، كما طالب المؤتمر بإلغاء اتفاقية سايكس ـ بيكو، وكذلك إلغاء وعد بلفور، ورفض الانتداب البريطاني والفرنسي.

أدى موقف الحلفاء إلى عقد المؤتمر السوري في 7 مارس 1920م، وقرر إعلان استقلال سوريا دولة ذات سيادة وملكية دستورية. وتألفت أول وزارة دستورية برئاسة رضا الركابي باشا، وأعلنت مبايعة فيصل ملكًا على سوريا، كما أعلن المؤتمر عن إقامة اتحاد سياسي بين العراق وسوريا. وندد المؤتمر كذلك بالمؤتمرات الاستعمارية والصهيونية غير أن الحلفاء قرروا في مؤتمر سان ريمو 1920م، وضع سوريا ولبنان تحت الانتداب الفرنسي ووضع فلسطين وشرق الأردن والعراق تحت الانتداب البريطاني.

الاحتلال الفرنسي لسوريا في 25 يوليو 1920م

أثارت مقررات مؤتمر سان ريمو، مشاعر السخط في سوريا ضد الغرب الذي تنكر لأماني الأمة العربية في الوحدة والاستقلال. وتشكلت وزارة دفاعية في سوريا برئاسة هاشم الأتاسي، ومن أعضائها عبد الرحمن شهبندر ويوسف العظمة وزير الدفاع، وذلك لمنع تنفيذ هذه المقررات. وحاول فيصل منع تلك المقررات دون جدوى. وكانت فرنسا قد خططت لاحتلال سوريا، فوجهت إنذارًا إلى سوريا بشأن قبول الانتداب الفرنسي، وتسريح الجيش وقبول العملة الفرنسية.

رفض الشعب السوري هذه المطالب رغم أن فيصل قبل الإنذار، ولكن القوات الفرنسية بقيادة الجنرال غورو دخلت دمشق بعد أن انتصرت على السوريين في معركة ميسلون التي استشهد فيها يوسف العظمة وزير الدفاع. وانتهى الحكم الوطني في سوريا الذي دام حوالي عامين. وغادر فيصل البلاد إلى أوروبا وخضعت البلاد للحكم الفرنسي.

الحكم الفرنسي في سوريا 1920-1940م. قضت فرنسا على مظاهر الحكم الوطني في سوريا، فقد أنزل الفرنسيون العلم العربي، ورفعوا مكانه العلم الفرنسي، وفرضوا الحكم العسكري على البلاد، وتم إعدام جماعة من المواطنين، ونزع سلاح الأهالي، وفرضت غرامات باهظة على المدن، وألغيت كافة القوانين التي صدرت في العهد الوطني.

اتبعت فرنسا سياسة تذويب عروبة سوريا، ففرضت اللغة الفرنسية والثقافة الفرنسية، وأهملت شأن اللغة العربية، وسيطرت على الجيش والأمن العام والجمارك والشركات، وعملت على إثارة الفُرقة بين الطوائف الدينية والمجموعات العنصرية، كما عملت على ربط الاقتصاد السوري بالاقتصاد الفرنسي، إضافة إلى استخدام كافة وسائل القمع والإرهاب، كذلك أعلنت فرنسا تجزئة سوريا ولبنان إلى دولتين منفصلتين، وتقسيم سوريا إلى أربع محافظات أو دول: دمشق، حلب، جبل العلويين، جبل الدروز.

المقاومة الوطنية ضد الاحتلال الفرنسي. تميز عهد الاحتلال الفرنسي بنضال الشعب المستمر لتحرير سوريا من براثن الاستعمار الأجنبي، وقامت خلاله ثورات مثل ثورة الشيخ صالح العلي في جبل العلويين عام 1921م، وتكبد فيها الفرنسيون خسائر فادحة، وثورة إبراهيم هنانو في حلب عام 1921م، وثورة سلطان باشا الأطرش (1925-1927م) وتُسمى الثورة السورية الكبرى لأنها شملت مناطق سورية كثيرة.

اضطرت الثورات الحكومة الفرنسية في سوريا إلى إعادة توحيد حلب ودمشق واللاذقية، كما وافقت على إجراء انتخابات وتشكيل جمعية تأسيسية برئاسة هاشم الأتاسي عام 1928م، ووافقت فرنسا أيضًا على نشر دستور للبلاد شريطة إلغاء بعض مواد منه، ولكن الشعب رفض، واستمرت الاتصالات جارية على موقفها بشأن إلغاء المواد التي تحد من سيطرتها على سوريا، وقامت المظاهرات الصاخبة، فاضطرت الحكومة الفرنسية إلى تشكيل حكومة وطنية برئاسة تاج الدين الحسني، وجرت انتخابات وتشكل مجلس نيابي تتمثل فيه الكتلة الوطنية لإجراء مفاوضات مع فرنسا بشأن عقد معاهدة تعطي سوريا الاستقلال.

إزاء تلكؤ فرنسا في عقد المعاهدة، قامت المظاهرات والاضطرابات في عام 1936م، وأخيرًا وافقت فرنسا على عقد معاهدة مع الوطنيين تتضمن استقلال سوريا، ومدة المعاهدة 25 سنة، ومنح قواعد عسكرية لفرنسا.

استقبل الشعب السوري المعاهدة بالرضا لأنها خطوة على طريق الاستقلال التام، واستمرت المطالبة الوطنية والوزارة بالمناداة بتسلم السلطات من الفرنسيين تنفيذًا لبنود المعاهدة. ولكن فرنسا أخذت تماطل وتسوف كعادتها. وفي غمرة هذه الأحداث، تنازلت فرنسا لتركيا عن لواء الإسكندرونة عام 1939م، وذلك للضغط على الوطنيين في سوريا.

وخلال فترة الحرب العالمية الثانية هزم الألمان فرنسا، وسيطروا على فرنسا ومستعمراتها. واستغلت دول المحور (ألمانيا وإيطاليا) هزيمة فرنسا لتمد نفوذها إلى الشرق، فاستخدمت المطارات السورية، وأثار ذلك مخاوف بريطانيا وحلفائها فقررت انتزاع سوريا من أيدي حكومة فيشي الموالية للألمان، واحتلت بريطانيا سوريا في يونيو عام 1941م، ومعها قوات فرنسا الحرة بقيادة الجنرال ديجول الذي وعد السوريين بالاستقلال لكي يضمن تأييدهم ومساندتهم له. فاستبشر المواطنون خيرًا، ونجحوا في إجبار القائد الفرنسي كاترو على إلغاء الانتداب وإعلان استقلال سوريا موحدة.

الحكم الوطني المستقل

تألفت وزارة جديدة، واختير الشيخ تاج الدين الحَسَني رئيسًا للجمهورية، واعترف الحلفاء باستقلال سوريا. ولكن الشعب طالب بإعادة الحياة الدستورية، وتشكيل حكومة وطنية تنبثق عن إرادة الشعب لتحقيق أمانيه الوطنية فأجريت الانتخابات عام 1942م إثر وفاة تاج الدين الحسني، وانتُخب السيد شكري القوتلي زعيم الكتلة الوطنية رئيسًا للجمهورية عام 1943م، وألف الوزارة سعدالله الجابري. وفي هذه الأثناء، حاول الإنجليز توطيد أقدامهم محل الفرنسيين المكروهين من الشعب السوري، ولكنهم فشلوا في تحقيق ما يريدون.

ساهمت الحكومة السورية الجديدة في تأسيس الجامعة العربية، كما أعلنت الحرب على دول المحور، وأقامت علاقات دبلوماسية مع الدول الصديقة، واشتركت كذلك في تأسيس هيئة الأمم المتحدة عام 1945م.

طالبت الحكومة السورية فرنسا بالجلاء عن البلاد، ولكن الفرنسيين رفضوا ذلك محاولين عقد معاهدة مع سوريا تعطيهم حق استخدام القواعد الجوية والبحرية في البلاد. فرفض الشعب ذلك، وإزاء ذلك قصفت القوات الفرنسية مدينة دمشق بالمدفعية والطائرات لمدة أربع وعشرين ساعة، ومثلت بالمواطنين أبشع تمثيل، وأحرقت الأحياء، فكان لذلك صدى عالمي سيئ. واحتجت سوريا على هذا التصرف البشع، وأنذرت بريطانيا فرنسا بوقف إطلاق النار، واستجابت فرنسا للإنذار البريطاني. وبعد ذلك عرضت المشكلة السورية على مجلس الأمن الذي قرر منح سوريا الاستقلال وجلاء القوات الفرنسية عنها. وتم ذلك في أبريل من عام 1946م وهو العيد الوطني لسوريا.

عهد الاستقلال. تسلمت الحكومة الوطنية زمام الأمور في البلاد، فقامت بإصلاح نظام التعليم واستبعاد الأثر الفرنسي عن التعليم، وقضت على مظاهر الاستعمار الثقافي الفرنسي بعد أن تخلصت من الاستعمار السياسي. وعملت على تعزيز الحياة الاقتصادية وتطويرها وخاصة الزراعية منها، كما اهتمت بتقوية الجيش الوطني وتسليحه إضافة إلى اهتمامها بالنهضة العمرانية والفنية. وفي عام 1947م، أجريت انتخابات جديدة، وأُعيد انتخاب شكري القوتلي بعد تعديل الدستور.

حرب فلسطين 1948م والانقلابات العسكرية في سوريا 1949م. واجهت سوريا مشكلات خارجية منها حرب فلسطين عام 1948م التي اشترك فيها الجيش السوري كغيره من الجيوش العربية، وهزم كغيره في هذه الحرب وذلك لانعدام التنسيق والإعداد لها، ونتج عن ذلك كارثة فلسطين وقيام دولة إسرائيل. وأدى ذلك إلى قيام سلسلة من الانقلابات العسكرية في سوريا. وقد قامت هذه الانقلابات إثر قيام الأزمة الوزارية 1949م، واحتدام النقاش في المجلس النيابي بين السياسيين والعسكريين حول ميزانية الدفاع، واتهام السياسيين للعسكريين بالتقصير في حرب فلسطين.

قام الانقلاب العسكري الأول بقيادة حسني الزعيم في مارس 1949م، واستولى الجيش على السلطة واعتقل السياسيين في البلاد، وأعلن حسني الزعيم نفسه رئيسًا للجمهورية ورئيسًا للوزراء. ولم يستمر هذا الانقلاب طويلاً. فبعد أربعة أشهر من الانقلاب الأول، حصل انقلاب آخر بزعامة الفريق سامي الحناوي الذي قضى على قادة الانقلاب الأول، وكان هذا الانقلاب يؤيد العراق ويميل إلى الاتحاد معها بعكس الانقلاب الأول. غير أن انقلابًا عسكريًا ثالثًا وقع في أواخر عام 1949م بقيادة الزعيم فوزي سلو والعقيد أديب الشيشكلي لإبطال مشروع الاتحاد مع العراق، واجتمعت الجمعية التأسيسية وتم انتخاب هاشم الأتاسي رئيسًا للجمهورية وشكل ناظم القدسي الوزارة، وبعد عامين غير الشيشكلي الدستور، وأصبح بموجبه رئيسًا للجمهورية، كما انتخب مجلس نيابي جديد، ولكن اضطهاد الشيشكلي للأحزاب وابتعاده عن الجيش أوقعه في انقلاب عسكري أطاح بحكمه، وغادر سوريا إلى الأرجنتين حيث لقي مصرعه بعد خمس سنوات من مغادرته.

عودة الحياة الدستورية إلى البلاد. انتهت الانقلابات العسكرية وعادت الأمور إلى سابق عهدها، كما كانت قبل انقلاب الشيشكلي، وعاد هاشم الأتاسي رئيسًا للجمهورية وناظم القدسي رئيسًا للوزارة، ثم استؤنفت الحياة الدستورية في البلاد، وانتهى الأمر بإجراء انتخابات نيابية، واختير شكري القوتلي رئيسًا للجمهورية في 16 أغسطس 1955م. وكان الحكم النيابي ضعيفًا لأنه يدين للجيش بوجوده، وعادت الأحزاب التقليدية إلى الحكم، وظهر بجانبها حزب البعث والحزب الشيوعي، ولكنها كانت ضعيفة أمام الجيش وضباطه.

الطريق إلى الوحدة. واجهت سوريا مشكلات داخلية وخارجية كثيرة، دفعتها إلى أن تسير في هذا الاتجاه لإنقاذ نفسها من هذه المصاعب والمشكلات. فالمؤامرات السياسية والدولية تعصف بالبلاد وكيانها، فهناك حلف بغداد ومحاولات العراق دفع سوريا للاشتراك فيه وبالتالي السيطرة عليه وضمه إليها، وهناك محاولات تركيا التحرش بها، ومحاولات الأردن تنفيذ مشروع سوريا الكبرى.

إزاء ذلك اضطرت سوريا إلى أن تتقرب من مصر وتعقد معها معاهدة الدفاع المشترك عام 1955م. ولما كثرت المؤامرات على سوريا وبلغ التوتر السياسي بين الجيش والحكم حده الأقصى، رأى ضباط الجيش أن أفضل حل هو في اتحاد سوريا مع مصر. فذهب وفد من الضباط السوريين إلى مصر يطلب من الرئيس المصري جمال عبد الناصر وحدة سوريا مع بلاده، فقبل عبد الناصر تحت إلحاحهم، وطلبوا من الحكومة السورية اتخاذ الخطوات الفورية للوحدة، فجرت مباحثات بين الجانبين توجت بتوقيع اتفاقية الوحدة في 22 فبراير 1958م، ثم جرى استفتاء عليها في مارس من العام نفسه، وأعلن عن قيام الجمهورية العربية المتحدة التي تتكون من إقليمي سوريا ومصر، واختير عبد الناصر رئيسًا لدولة الوحدة، وتنازل شكري القوتلي الرئيس السوري عن منصبه، وأُعطي لقب المواطن العربي الأول، وسُميت سوريا الإقليم الشمالي بينما سُميت مصر الإقليم الجنوبي.

الوحدة السورية المصرية (22 فبراير 1958 – 28 سبتمبر 1961م)

كانت الوحدة تحقيقًا لأماني الشعب العربي، وكانت أول تجربة وحدوية في العصر الحديث، لكن الاستعمار والصهيونية حاولا ضرب الوحدة وإجهاضها بشتى الصور، كما كان لنقمة بعض القطاعات الاقتصادية على القرارات الاشتراكية، ووقوع بعض الأخطاء في طريقة الحكم في سوريا، وحب السلطة لدى بعض أفراد السياسة والجيش، كل ذلك أدى إلى قيام انقلاب عسكري أطاح بالوحدة في 18ربيع الثاني 1381هـ، 28 سبتمبر 1961م وذلك بعد 44 شهرًا من قيامها، وأعلن انفصال سوريا عن مصر. وكان يقود الانقلاب العسكري مأمون الكزبري وعبد الكريم النحلاوي.

التطورات السياسية في سوريا. شكل مأمون الكزبري أول وزارة سورية ثم تلتها وزارة عزة النص التي أشرفت على الانتخابات، فقامت حكومة دستورية برئاسة الدكتور معروف الدواليبي إثر انتخابات نيابية، وانتخب الدكتور ناظم القدسي رئيسًا للجمهورية، وظهرت قوة البعثيين والإخوان المسلمين في هذه الانتخابات. وحصلت منافسات شديدة بين السياسيين أدت إلى تدخل الجيش في السياسة. قامت تنظيمات حزب البعث العربي الاشتراكي تساندها بعض العناصر القومية في الجيش بثورة 8 مارس 1963م برئاسة لؤي الأتاسي ومحمد الصوفي وزياد الحريري قائد الجبهة، فأسندت رئاسة مجلس الثورة إلى لؤى الأتاسي ورئاسة الوزارة إلى صلاح الدين البيطار الزعيم البعثي الذي واكب الخط الوحدوي مرحليًا، وكان هذا الانقلاب بداية تسلم حزب البعث للحكم.

حزب البعث في السلطة. حاول حزب البعث عام 1963م إقامة وحدة بين مصر والعراق وسوريا، ولكـن تلك المحاولات باءت بالفشل. وحدثت فتنة في حماة عام 1964م ثم في دمشق بعد عام، ولكن الحزب تمكن من القضاء على الفئات المناوئة من جماعة الإخوان المسلمين. ثم حصلت انشقاقات في حزب البعث فتخلص صلاح جديد ونور الدين الأتاسي من كل من سليم حاطوم وعبد الكريم الجندي وأمين الحافظ رئيس الدولة وصلاح البيطار رئيس الوزراء.

تولى نور الدين الأتاسي رئاسة الدولة ويوسف زعين رئاسة الوزارة، وكان صلاح جديد رئيس الأركان، وفي عهده نشبت حرب الأيام الستة (5 يونيو 1967م) وفقدت سوريا الجولان التي ما زالت تحت الاحتلال الإسرائيلي. وأدى ذلك إلى اعتقالات واسعة في سوريا وتهم متبادلة. ودفع ذلك الفريق حافظ الأسد وزير الدفاع وقائد السلاح الجوي إلى قيادة الحركة التصحيحية في سوريا عام 1970م، وانتخب بعدها رئيسًا للجمهورية.

أعلن الرئيس السوري حافظ الأسد انفتاحه على العالم العربي، فانضم إلى ميثاق طرابلس الذي ضم مصر والسودان وليبيا وسوريا، ثم دخل في اتحاد شكلي مع مصر بعد عام، ولم يلبث أن فصمت عراه. وعمل على تحسين علاقاته وتطويرها مع الدول العربية والصديقة وخاصة الاتحاد السوفييتي (سابقًا) الذي كان يزود سوريا بما تحتاجه من السلاح.

اشترك الجيش السوري في عهد الرئيس حافظ الأسد في حرب رمضان 1393هـ، أكتوبر 1973م، وقد استطاع إرجاع جزء من الجولان بعد مفاوضات أجرتها السلطات السورية مع إسرائيل بوساطة كيسنجر وزير خارجية الولايات المتحدة الأمريكية في ذلك الوقت. وتحاول سوريا إعادة كامل الجولان عن طريق المفاوضات. وشاركت سوريا في حفظ الأمن في لبنان. كما شاركت سوريا بدعم القضية الفلسطينية والمنظمات الفدائية، ولكن كان لها تحفظ على اتفاق غزة ـ أريحا الذي وقع في 13 سبتمبر 1993م.

نددت سوريا كذلك باحتلال الكويت عام 1990م، ووقفت ضد هذا العدوان وساهمت في تحريرها عام 1991م. وأيضا أيدت سوريا اتفاقية الطائف الموقعة عام 1992م في الطائف بالمملكة العربية السعودية بشأن حل مشكلة لبنان. وأخيرًا اشتركت سوريا في مسيرة السلام بين العرب واليهود التي بدأت في مدريد في أكتوبر 1991م ثم انتقلت إلى واشنطن عام 1992م، وذلك من أجل توقيع معاهدة سلام مع اليهود بشأن استرداد الجولان. وقد اجتمع الرئيس السوري حافظ الأسد في منتصف يناير من عام 1994م مع الرئيس الأمريكي بل كلينتون لشرح الموقف السوري من مسيرة السلام ومن توقيع اتفاقية سلام شاملة مع إسرائيل. وبعد فوز مرشح حزب الليكود بنيامين نتنياهو في مايو 1996م، تعثرت مفاوضات السلام في المنطقة برمتها بسبب سياسة نتنياهو الاستيطانية ودعمه للمتطرفين اليهود ومحاولاته فصل المسارين السوري واللبناني في مفاوضات السلام.

وفي يوليو عام 2000م، توفي الرئيس حافظ الأسد إثر نوبة قلبية، ودفن بمسقط رأسه بالقرداحة قرب مدينة اللاذقية. فاز ابنه الفريق بشار حافظ الأسد في الاستفتاء الشعبي على ترشيحه لمنصب رئيس الجمهورية، وأصبح رئيساً للبلاد.

أسئلة

  1. ما الهجرات العربية التي استوطنت بلاد الشام؟
  2. ما الممالك القديمة التي حكمت سوريا وأقامت حضارات فيها؟
  3. كيف استطاع الإسكندر الأكبر احتلال سوريا وإقامة دولة له؟
  4. كيف فتح المسلمون بلاد الشام؟ ومن القائد العربي الذي انتصر على الروم؟
  5. ما الدويلات الإسلامية التي حكمت سوريا؟
  6. ما دور صلاح الدين الأيوبي في تحرير البلاد من الصليبيين؟
  7. ما دور السلطان قطز في قهر المغول في فلسطين في موقعة عين جالوت؟
  8. كيف سيطر العثمانيون على بلاد الشام؟
  9. كيف احتل الفرنسيون سوريا بعد الحرب العالمية الأولى؟
  10. كيف اتجهت سوريا إلى طريق الوحدة مع مصر؟ ما عوامل قيام الوحدة بين مصر وسوريا؟ وما أسباب انهيارها؟
  11. كيف تمكن حزب البعث من الاستيلاء على السلطة؟

 

 

الحقوق القانونية وحقوق الملكية الفكرية محفوظة لأعمال الموسوعة.
Copyrights (c) 2004 Encyclopedia Works. All Rights Resrverd.

 

 

أجمل اللحظات واللقطات مع ….

قياسي

أجمل اللحظات مع ….

أجمل اللحظات مع ….

لكل…

————-

————

 

——————-

—————–

—————–

 

————

 

————–

————

——–

منطقة الباحة، = Baha Province

قياسي

الباحة، منطقة = Baha Province

———————

———

 

————–

 

——————

———————–

 

. الباحة إحدى مناطق المملكة العربية السعودية الثلاث عشرة التي حددها نظام المناطق السعودي. انظر: السعودية. تقع في جنوب غربي المملكة وتحيط بها منطقة مكة المكرمة من الشرق والشمال والغرب، أما من الجنوب فتحدها منطقة عسير. وتعتبر أصغر المناطق مساحة، إلا أن عدد سكانها يصل إلى نحو 332,157 نسمة بسبب هوائها المعتدل أغلب شهور السنة، ووفرة أمطارها السنوية التي تساعد على الزراعة والتشجير. تتميز الباحة بأنها منطقة جبلية، ورغم ذلك تتمتع بشبكة من الطرق الممتازة التي تربطها بباقي مناطق المملكة، وبها مطار يقع في مدينة العقيق. ومدينة الباحة هي عاصمة المنطقة، ومركزها الإداري. أما محافظات المنطقة فهي: بلجرشي، المندق، المخواة، العقيق، قِلْوة القرى.

 

مدينة الباحة

المركز الإداري لمنطقة الباحة، كانت المدينة قرية صغيرة في المنطقة التي كانت تعرف من قبل باسم بلاد غامد وزهران نسبة إلى قبيلتي غامد وزهران، وترجع أصولهما إلى قبيلة الأزد القحطانية، وقد سكنت القبيلتان هذه المنطقة قبل الإسلام بعد تصدع سد مأرب، ونظرًا لاعتدال مناخها وكثرة غاباتها فقد تزايد النازحون إليها وتكونت قرى كثيرة متقاربة، ثم التحمت تلك القرى مكونة المدينة الحالية.

ويحمل اسم المدينة دلالة جغرافية، فالباحة هي الساحة وباحة الدار ساحتها وأوسطها، وذلك لأن المدينة تقوم على تلال مكشوفة ذات منحدرات متدرجة تشقها أودية ضيقة تحيط بها جبال عالية يصل ارتفاعها إلى 2,600م فوق مستوى سطح البحر.

 

السكان. نظرًا لوقوع مدينة الباحة في وسط المنطقة فقد اختيرت لتكون مقرًا للإمارة عام 1383هـ، 1963م، ونتج عن ذلك زيادة في عدد السكان وضرورة توفير الخدمات والمرافق وبناء المنشآت العديدة، فاتسعت المساحة حتى بلغت نحو 319كم²، وأصبحت المدينة نقطة جذب لسكان القرى المجاورة، ولضيوفها من المصطافين فضلاً عن أن الكثير من أبنائها الذين هجروها عادوا إليها بعد أن شهدت وثبة تنموية كبيرة، وتوفرت فيها فرص كثيرة للعمل إلى جانب ما تتميز به من مناخ معتدل.

يبلغ عدد سكان المدينة نحو 170ألف نسمة، يعمل معظمهم في الزراعة والتجارة والقطاع الحكومي.

المناخ. تتميز مدينة الباحة ومنطقتها بالمناخ المعتدل صيفًا، البارد شتاءً، ونظرًا لارتفاع موقعها، وعدم وجود حواجز طبيعية في غربها؛ فإن المدينة تتعرض للرياح الغربية مما يسبب ظهور الضباب شتاءً، فيجعل مناخها رطبًا. ويبلغ معدل درجة الحرارة السنوي 17°م ودرجة الحرارة القصوى 29°م والصغرى 6°م.

التعليم. توالى افتتاح المدارس لمختلف مراحل التعليم في منطقة الباحة حتى بلغت مدارس البنين 168 مدرسة ابتدائية و61 مدرسة متوسطة و29 مدرسة ثانوية بعضها مسائي، أما مدارس البنات فقد تم إنشاء 250 مدرسة ابتدائية و107 مدرسة متوسطة و49 مدرسة ثانوية و10 معاهد للمعلمات وكلية واحدة متوسطة بالإضافة إلى 4 رياض للأطفال و3 دور حضانة. ويتواكب مع إنشاء المدارس وتجهيزها الاهتمام بمحو الأمية.

النقل والمواصلات. ترتبط الباحة بالقرى التابعة لها وبالمناطق الأخرى من المملكة بشبكة طرق حديثة وجيدة، كان لها دور بارز في تحقيق خطط التنمية وتسهيل التنقل لأغراض التعليم والتجارة والسياحة. من أهم الطرق التي تصل الباحة بغيرها 1- طريق الباحة ـ العقيق ـ جرب (92كم) 2- طريق الباحة ـ الحجرة (108كم) 3- طريق الطائف ـ أبها ـ جازان (753كم)، وهذا الطريق يعتبر أحد مشروعات الطرق الضخمة في المملكة؛ إذ يربط ثلاث مناطق بدءًا من الطائف باتجاه الجنوب 4- طريق الطائف ـ الباحة الذي يعرف باسم الطريق السياحي 5- طريق مكة المكرمة ـ جازان ويعرف باسم الطريق الساحلي. ويوجد مطار الباحة في مدينة العقيق على بعد 36كم.

الرعاية الصحية. في منطقة الباحة عدة مستشفيات وعشرات من المراكز الصحية، ومن أهم هذه المستشفيات، مستشفى الملك فهد بمدينة الباحة وهو أول مستشفى بها، أنشئ عام 1981م ويشتمل على 355 سريرًا، ومستشفى بلجرشي العام ويشتمل على 227 سريرًا. هذا بالإضافة إلى مستشفى قلوة العام ومستشفى الصحة النفسية ومستشفى النقاهة ومركز العلاج الطبيعي، ومستشفى المندق.

أما المراكز الصحية فهي كثيرة وموزعة على قرى المنطقة وتبلغ 81 مركزًا بالإضافة إلى ثمانية مراكز متطورة ومركز للتوليد ومركز لمكافحة البلهارسيا ومركز لمكافحة الليشمانيا (مرض تسببه الذبابة الرملية) ومركز لمكافحة الملاريا ومركز للتعليم والتدريب الطبي.

الاقتصاد. اشتهرت الباحة منذ زمن بعيد بأسواقها التقليدية الكثيرة. يبلغ عدد هذه الأسواق خمسة وعشرين سوقًا تعرض منتجات المنطقة المختلفة خاصة المنتجات الزراعية من الحبوب والثروة الحيوانية. وأهم المزروعات التي توجد في أراضي منطقة الباحة الخصبة: الشعير والقمح والذرة والبطاطس والطماطم والعنب والرمان والتين. وتُربَّى في الباحة الأغنام والأبقار والماعز والدواجن التي تزيد على حاجة سكان المنطقة، وتُسَّوق في المناطق المجاورة.

وتشهد المنطقة ازدهارًا تجاريًا ملموسًا يتمثل في تجارة الجملة، والتجزئة والفنادق والمطاعم والشقق المفروشة لخدمة المصطافين.

السياحة. تتميز مدينة الباحة بشكل خاص ومنطقة الباحة عمومًا بمناظر طبيعية جميلة وطقس معتدل والغابات الكثيرة والمجاري المائية والتكوينات الصخرية الرائعة، وقد ساعد ذلك في اجتذاب الراغبين في الراحة والاستجمام وقضاء العطلات حتى يمكن القول بأن الباحة تعتبر منتجعًا سياحيًا متكاملاً.

وضمن إعادة تخطيط المدينة وتنميتها التنمية الشاملة التي تليق بها سياحيًا وجماليًا وحضاريًا، فقد أنشأت إمارة الباحة فندقين (درجة أولى) بالإضافة إلى الشقق المفروشة التي تطل على المناظر الطبيعية الخلابة وقريبًا منها، هذا بالإضافة إلى عدد من المتنزهات الكبرى في جبل إثروب ووادي جرشة ووادي تربة وساحل البحر الأحمر وبلجرشي، وقرية سياحية نموذجية هي قرية دار الجبل، وتقع بين الباحة وبلجرشي.

انظر أيضًا: السعودية.

 

 

الحقوق القانونية وحقوق الملكية الفكرية محفوظة لأعمال الموسوعة.
Copyrights (c) 2004 Encyclopedia Works. All Rights Resrverd.

 

منطقة جازان = Jazan Province

قياسي

جازان، منطقة = Jazan Province

———–

———–

————–

————

 

 

—————

————

 

. منطقة جازان إحدى مناطق المملكة العربية السعودية الثلاث عشرة التي حددها نظام المناطق السعودي. انظر: السعودية. تقع على شاطئ البحر الأحمر في أقصى الجنوب على الحدود السعودية اليمنية، وقد تعارف الناس على نطق الاسم جيزان ووردت تسميتها جازان في حديث لرسول الله ³ فقد روي أن رجلاً قال لرسول الله ³: يا رسول الله، إني أحب الجهاد والهجرة وأنا في حال لا يصلحه غيري، فقال له رسول الله ³: (لن يألتك الله من عملك شيئاً، ولو كنت بضمد وجازان ). أورده يحيى بن آدم في كتاب الخراج.

تبلغ المساحة الإجمالية للمنطقة نحو 40 ألف كم² بما فيها ما يقرب من مائة جزيرة بالبحر الأحمر أشهرها جزيرة فرسان. وتحدها من الشرق منطقة عسير ومن الشمال منطقة مكة المكرمة ومن الغرب البحر الأحمر ومن الجنوب اليمن.

تتكون المنطقة من 39 محافظة و4,500 مدينة وقرية. تتميز معظم أراضيها بالخصوبة بفضل السيول المنحدرة إليها من الجبال حاملة الطمي.

ينتمي إلى المنطقة الجزء الجنوبي من جبال سَرَوات، وهي كثيرة التعاريج، شديدة الانحدارات ورغم ذلك فهي مناطق مأهولة بالسكان.

مدينة جازان

السكان. يبلغ عدد سكان مدينة جازان وحدها أكثر من مائة ألف نسمة، أما المنطقة بكاملها فيبلغ عدد سكانها مليون ونصف المليون نسمة، وهذا يدل على توفُّر وسائل العيش والعمل خارج المدينة الأم، الأمر الذي يمثل توازنًا مثاليًا بين العاصمة (المركز الإداري) وبين مدن وقرى المنطقة. ويعمل معظم السكان في الزراعة والرعي.

المناخ. يتأثر مناخ جازان بموقعها على البحر الأحمر بنوعية تضاريس الأرض، فتبلغ درجة الحرارة على السهول الساحلية صيفًا بين 35 و 44°م وشتاءً بين 17 و 35°م , ونسبة الرطوبة تصل إلى 90% في الصيف، وفي الشتاء تصل أحيانًا إلى50%.

أما في الجبال فتبلغ درجة الحرارة في الصيف بين 16 و 28°م وشتاءً بين 3 و 25°م، وتصل نسبة الرطوبة في الصيف إلى 30% وفي الشتاء إلى 50%، وهكذا يتباين مناخ المنطقة من شدة الحرارة في السهول إلى اعتدالها في الجبال.

التعليم. لم يبدأ التعليم النظامي في مدينة جازان وما جاورها إلا في عام 1355هـ، حين افتتحت مدرسة العزيزية الابتدائية. وتوالى بعدها إنشاء المدارس لحاجة المنطقة الماسة إلى التعليم لمواكبة التطور الذي شرعت معالمه تظهر في مختلف أنحاء المملكة.

ويبلغ عدد المدارس بالمنطقة الآن نحو 415 مدرسة، للبنين تخدم مختلف مراحل التعليم، وفي مدينة جازان وحدها حوالي 220 مدرسة بالإضافة إلى معهد لتخريج المعلمين.

أما مدارس البنات فتبلغ في المنطقة نحو 536 مدرسة وهناك خمسة معاهد للمعلمات، ومعهد للخياطة، وكلية متوسطة و105 مدارس لمحو الأمية، والمعهد العلمي التابع لجامعة الإمام محمد ابن سعود الإسلامية، كما يوجد مركز التدريب المهني لتخريج الكوادر الفنية في مختلف التخصصات.

النقل والمواصلات. ترتبط جازان بمناطق وقرى المملكة بطرق عديدة من أهمها 1- الطريق الجبلي الممتد من جازان إلى الطائف مرورًا بأبها والباحة، 2- الطريق الساحلي المار بالقنفذة.

ويوجد بالمدينة مطار مُجهَّز بمختلف المعدات والممرات لاستقبال الطيران الداخلي.

ويساعد ميناء جازان في حركة السفر والنقل والتجارة، وهو ثالث الموانئ الرئيسية من حيث السعة على ساحل البحر الأحمر، كما يعتبر البوابة الرئيسية لواردات الجزء الجنوبي الغربي من المملكة، وهو مجهز بكافة المرافق والخدمات والمعدات الحديثة، ويضم ثمانية مستودعات ومنطقة تخزين خارج الميناء، وتبلغ مساحتها 3,5 مليون متر مربع.

الرعاية الصحية. يعتبر مستشفى الملك فهد في مدينة جازان أحد أكبر المستشفيات النموذجية في المملكة؛ حيث إنه مزوَّد بأحدث تقنيات الطب الحديث، ويأتي على رأس مجموعة مستشفيات موزعة على مدن وقرى المنطقة يبلغ عددها 13 مستشفى، تضم 2,000 سرير إضافة إلى 135 مركزًا للرعاية الأولية والمستوصفات و15 محطة لمكافحة الأمراض. كما يوجد بالمنطقة معهدان صحيان للبنين والبنات.

الاقتصاد. ساهم التنوع في طبيعة السطح لمنطقة جازان وموقعـها على البحر الأحمر في تنوع أنشطة سكانها بين الزراعة والتجارة وصيد اللؤلؤ والأسماك.

المجال الزراعي. تنتج منطقة جازان الحبوب مثل الذرة البيضاء والقمح والشعير والبن والفواكه مثل الموز والخوخ والبرتقال والتمر الهندي والمانجو والزهور، وكذلك تربية الأبقار والأغنام.

ولقد ساعد الدعم الكبير الذي تقدمه الدولة للمزارعين ـ سواء بالقروض أو بمكاتب الإرشاد الزراعي ومشروعات توسيع الرقعة الزراعية وتسهيل استخدام الميكنة الزراعية ـ في تحقيق إنتاجية زراعية عالية.

ويعتبر سد وادي جازان من أهم مشاريع الري في المملكة، وهو أكبر سد فيها ويبلغ طوله 316م وارتفاعه 41,6م وسعته التخزينية 71 مليون م§.

المجال الصناعي. ما زالت الصناعة في جازان ناشئة وهناك مصنع للإسمنت، ومصنع لحفظ وتعليب المواد الغذائية، وهناك خطة لتأسيس عدة مصانع لخدمة المنطقة.

المجال التجاري. نشطت التجارة في جازان خاصة بعد زيادة الإنتاج الزراعي وتنوعه، وبعد افتتاح ميناء جازان الذي يساهم إسهامًا كبيرًا في توفير فرص العمل ودفع عجلة التجارة، كما أن الحركة العمرانية الكبيرة كانت ذات تأثير، فتأسست المنشآت التجارية (نحو 3700 مؤسسة) لبيع وشراء معدات ولوازم البناء والصيد والزراعة والمواد الأساسية للسكان.

السياحة. تشتهر منطقة جازان ببيئة طبيعية متنوعة، فهناك الجبال العالية التي يبلغ ارتفاع بعضها نحو 3,500م، وهي جبال دائمة الخضرة معتدلة المناخ رائعة المناظر، وهناك السهول الزراعية الخصبة والمجاري المائية والعيون الطبيعية المعدنية، وفي مقابل المدينة عدة جزر أهمها جزر فَرَسان في وسط البحر الأحمر التي تتميز بشواطئها البيضاء وأحيائها البرية والبحرية النادرة، لذلك تم اختيارها واحدة من المناطق المحمية في المملكة العربية السعودية.

نبذة تاريخية. كان لموقع جازان بوصفها ممرًا للقوافل وميناء على البحر الأحمر أثره في مشاركتها الفاعلة في أحداث التاريخ منذ أكثر من ألفي سنة، فكانت قريش تسلك طريق جازان وهي تقوم برحلتها إلى اليمن والحبشة قادمة من الحجاز.

وذكرها الشعراء في قصائدهم، وكذلك الرحالة، ومنهم الرحالة البولوني لويس فارتيما الذي زارها قبل أربعة قرون، وأورد في كتاب له مشاهداته فيها، ومن بينها قوله: إنه رأى خمسًا وأربعين سفينة راسية في ميناء جازان، وعبر عن دهشته لغزارة إنتاجها من العنب والتفاح والسفرجل والرمان والليمون والبرتقال والقمح والشعير والذرة البيضاء.

وتحفل منطقة جازان بالمعالم الأثرية، ومنها قلعة مدينة جازان، وقلعة أبي عريش، وقلعة الدوسرية، ومدينة جازان العليا وغيرها.

انظر أيضًا: السعودية.

 

 

الحقوق القانونية وحقوق الملكية الفكرية محفوظة لأعمال الموسوعة.
Copyrights (c) 2004 Encyclopedia Works. All Rights Resrverd.

 

الأثاث – Furniture

قياسي

الأثاث – Furniture

————–

—————

—————-

————–

 قطعٌ تتمثل في الطاولات والأَسرّة والكراسي وغير ذلك من القطع التي تيسر لنا سبل الراحة في منازلنا ومدارسنا ومكاتبنا. فنحن نسترخي على المقاعد والأرائك، كما نحفظ ممتلكاتنا المختلفة في الصناديق والخزائن الخشبية، وفي خزائن الكتب. أما طاولات القراءة فإنها تهيئ لنا أماكن للدراسة وللأعمال المكتبية. وتحتوي بعض أجهزة التلفاز والمسجلات الراقية على تجويفات خشبية وخزائن جميلة تجعلها تؤدي دور قطع الأثاث المنزلي. والأثاث المنزلي ـ إضافة إلى كونه مفيدًا ـ فإنه يُصمَّم بحيث يجعل البيئة المحيطة بنا أكثر لطفًا وبهجة. وهو يتضافر مع بقية الأشياء الزخرفية الضرورية بغرفة ما لتصبح جميلة. وهذه الأشياء الزخرفية والضرورية كالبسط والسجاد والستائر والمنسوجات، والمصابيح أو القناديل والصور تسمى أثاث الزينة. ُتصنع غالبية قطع الأثاث المنزلي من الأخشاب أو من منتجات الأخشاب، غير أن صانعي الأثاثات المنزلية كثيرًا ما يستخدمون الزجاج والمعادن والبلاستيك وغير ذلك من الخامات المتنوعة في تصنيع بعض الأثاثات. وعلى سبيل المثال، فإن قطع الأثاث المكتبي كطاولات القراءة وخزائن الملفات تصمَّم بحيث تكون قوية، وعملية، ولهذا فإنها تصنع غالبًا من الفولاذ. وتعتبر بعض قطع الأثاث الجميلة أعمالاً فنية عظيمة القيمة، وقد صنع خبراء التصميم والحرفيون المهرة ـ عبر السنين ـ قطعًا من الأثاث تتصف بالزخارف الدقيقة، وبتنوع الأساليب والطُرُز. وكثير من هؤلاء الحرفيين يعدون فنانين يتساوون تمامًا مع مشاهير الفنانين التشكيليين والنحاتين الذين عاصروهم. وتعرض المتاحف اليوم نماذج من أثاثهم كتحف فنية. أطلق دارسو تاريخ الأثاث أسماء على الأساليب والطرز المختلفة. فبعض الأساليب والطرز نسبت إلى شخصيات تاريخية؛ فأثاث لويس الرابع عشر على سبيل المثال سُمِّي باسم لويس الرابع عشر ملك فرنسا. وهناك أساليب وطرز أخرى أطلقت على بعض الحقَب التاريخية، مثل ريجنسي، أو أخذت اسمها من حركة في تاريخ الفن والثقافة مثل الفن الجديد. ويمكن النظر إلى تاريخ الأثاث على أنه سلسلة من الأساليب والطرز الشعبية المحبوبة لفترة زمنية محددة، ثم تُفقد هذه المحبة والشعبية. وكثيرًا ما يعمد المصممون إلى إحياء بعض الأساليب والطرز القديمة، وتهيئتها بحيث تلائم ذوق العصر. تاريخ الأثاث قريب الصلة بتاريخ الثقافة الإنسانية. فمنذ آلاف السنين كان الأثاث الجميل يصمَّم ليلائم ذوق الملوك، والنبلاء، وغيرهم من الأثرياء. وقد استخدم هؤلاء الأثاث ليبرزوا قدرتهم ورتبهم، لا لحاجة عملية. ومع بداية القرن السادس عشر الميلادي أخذت طبقة وسطى من الناس تظهر بالتدريج في الأقطار الغربية. واحتاجت هذه الطبقة إلى أثاث مريح يلائم مساكنها. وبحلول القرن التاسع عشر حَدَّد ذوقُ المشترين من الطبقة الوسطى أساليب وطرز الأثاث. وأغلب الأثاث الذي يُصنع اليوم صمم ليكون عمليًا، ومريحًا، وسهل الصيانة، ولا يكلف إنتاجه كثيرًا. ويُصنع كثير من هذا الأثاث في مصانع أو ورش كبيرة تستخدم أحدث التقنيات. ويوجد بعض الأثاث في شكل مجموعات معدَّة للتركيب يمكن أن يركبها المشتري في بيته. وتشرح هذه المقالة تاريخ الأثاث من أول عصوره حتى الوقت الحاضر. ولمناقشة أهمية الأثاث في الزخرفة الداخلية، انظر: الزخرفة الداخلية. الأثاث في العصور القديمة أنتج قدماء المصريين أول أثاث جميل عرفه الإنسان منذ ما يقرب من 3000 سنة ق.م، وطوّر الإغريق، ومن بعدهم الرومان أثاثًا متميزًا بأساليبهم الخاصة بهم. وتلا عصر الإغريق والرومان في أوروبا عصورها الوسطى التي لم تقدم شيئًا ذا بال في مجال الأثاث. مصر القديمة (3100ق.م – 1070ق.م). اعتبر قدماء المصريين امتلاك الأثاث الجميل دليلاً على المنزلة أو الطبقة الاجتماعية. وكان بيت الفرعون (الملك) يُزين بأجمل وأجود ما صُنع من أثاث. وكان النبلاء والموظفون والأثرياء وملاك الأراضي يمتلكون أثاثًا جميلاً. ويبدو أن عامة الناس كانوا لا يمتلكون سوى القليل من الأثاث في منازلهم العادية. لقد أبدع صنّاع الأثاث المصريون في تصميم الأَسرَّة. وأغلب الأَسِرَّة كانت لها أرجل كأرجل الحيوان، وعادة ما يكون هذا الحيوان أسدًا. وتطورت هذه الأَسِرَّة إلى أرائك على شكل حيوانات كالأسُود والنُمور. وإضافة إلى ذلك صنع الحرفيون المصريون مقاعد جميلة. وكانت لهذه المقاعد مجالس من الحبال المنسوجة المغطاة بوسائد قابلة للنقل. ولعل أكثر مساهمات المصريين بقاء في تصميم الأثاث هو إيجاد الكراسي ذات المساند. ويشمل الأثاث المصري الصناديق والخزائن الخشبية والمناضد الصغيرة. اليونان القديمة (الإغريق) (1100ق.م – 400م تقريبًا). كانت الحال في اليونان القديمة شبيهة بالحال في مصر القديمة، حيث كان امتلاك الأثاث الكثير وقفًا على الأشخاص المنتمين إلى أعلى الطبقات الاجتماعية. أما أغلب المواطنين اليونانيين فقد كانوا يمتلكون كراسي صغيرة بلا ظهر ولا أذرع، وربما طاولات بسيطة غير مصقولة الصنع. وقد استعار اليونانيون أشكالاً كثيرة من الأثاث من المصريين، ومنها السرير والأريكة. وأصبحت الأَسِرَّة أهم قطع الأثاث المنزلي في اليونان القديمة، لأنها كانت تستخدم لتناول الطعام وللنوم معًا. ففي أثناء تناول الوجبة كان الفرد منهم -رجلاً كان أو امرأة – يرقد على جانبه على السرير متكئًا على مرفقه. وأنتج الحرفيون الإغريق أشكالاً مختلفة من المجالس، كان أهمها مجالس العرش التي كانت تصنع لذوي الطبقات الرفيعة. فبعض هذه العروش كانت لها متكآت خلفية قصيرة، مزينة بمنحوتة واحدة أو أكثر، تمثل رأس حيوان، وبعضها كانت له متكآت خلفية عالية مزينة بمنحوتات تشبه الزهور. أما متكآت الأيادي فكانت في شكل رؤوس الخراف. وأكثر أنواع الكراسي الإغريقية انتشارًا هو ما أطلق عليه اسم كليسموس، وكانت له أرجل مقوسة، وأقواس الأرجل الأمامية متجهة للأمام، وأقواس الأرجل الخلفية متجهة للخلف. وقد فاق الإغريق المصريين في كثرة استخدام المناضد. وأغلب المناضد الإغريقية كانت لها ثلاث أرجل تنتهي في شكل حافر أو ظلف أو مخلب. وكان الحرفيون اليونانيون يزينون أجمل الأثاث بترصيعه بوحدات زخرفية مصنوعة من الأخشاب الراقية أو الفضة أو الذهب أو الجواهر أو الأحجار الكريمة. أما الأرجل فكانت تُنحت من العاج أو تصب بالفضة أو البرونز. روما القديمة (القرن الثامن قبل الميلاد إلى الخامس الميلادي). استعار الرومان أنواعًا كثيرة من أشكال الأثاث من الإغريق، غير أنهم جعلوها تأخد طابعًا رومانيًا مميزًا. فعلى سبيل المثال استخدم الرومان البرونز والفضة أكثر من استخدام الإغريق لها. ورغم أنهم استخدموا الكليسموس (الكرسي) الإغريقي إلا أنهم جعلوه أثقل وأكبر، كما غطوه بمواد التنجيد. واستعار صناع الأثاث الرومان تصميم كرسي إغريقي بلا ظهر أو جوانب وطوروه إلى ما عُرف باسم كورول. وكان للكورول هذا زوجان من الأرجل الرقيقة المقوسة المتقاطعة كما في شكل الحرف اللاتيني (x). كان الرومان يحبون المناضد. وكان للعديد من هذه المناضد ثلاث أو أربع أرجل موصولة بقضبان مستعرضة. وكانت المناضد ذات السطوح المكونة من شرائح هي أهم إسهامات الرومان في مجال تصميم المناضد. ففي هذا النوع من الطاولات كان أعلى الطاولة يتكون من شريحة كبيرة من الرخام أو الخشب ترتكز على قطع رخامية أخرى منحوتة وموضوعة بطريقة رأسية. وكان الحرفيون ينحتون هذه القطع الرأسية في شكل تصميمات مختلفة تشمل الحيوانات والأزهار والفاكهة وأشجار العنب. العصور الوسطى الأوروبية (من القرن الخامس إلى القرن الرابع عشر الميلادي). ضعف فن صناعة الأثاث خلال الفترة المسماة بالقرون الوسطى من تاريخ أوروبا، فاتصف في تلك الفترة بالخشونة، وعدم الرقة مقارنة بمستوى أثاث الإغريق والرومان. فلجأ صناع الأثاث إلى تلوين أو تذهيب أغلب القطع لإخفاء تكويناتها غير المتقنة. وشابهت فترة العصور الوسطى ما سبقها من عصور؛ حيث كان امتلاك أجود الأثاث وقفًا على ذوي الطبقات الاجتماعية العليا. اعتاد ملاّك الأراضي، والمسؤولون بالكنائس في العصور الوسطى الأوروبية كثرة السفر، وكانوا عادة يأخذون أثاثهم معهم في رحلاتهم، ولهذا فإن أغلب الأثاث قد صُمٍّم ليكون قابلاً للنقل. فالقطع الكبيرة كانت تصمم بطريقة تساعد على تجزئتها وحملها بسهولة. وكانت الصناديق تصنع للتخزين وللجلوس معًا. وظهر طراز آخر للفنون خلال القرن الثالث عشر الميلادي في أوروبا الغربية سُمي بالطراز القوطي، وكان لهذا الطراز أثر واضح على تصميم الأثاث، فزين الحرفيون أثاثهم ـ خصوصًا الصناديق، وخزائن الملابس والأدوات ـ بالأقواس والأعمدة وبعض ملامح العمارة القوطية. الأثاث الشرقي كان امتلاك الأثاث الأنيق والجميل الصنع في الأقطار الشرقية وقفًا على ذوي الرتب العليا والمسؤولين والأثرياء، تمامًا كما كان في مصر وأوروبا. وقد أَنتج الحرفيون في الصين واليابان والهند أروع الأثاث الشرقي وأُُنْتِجَتْ أقدم روائع الأثاث الشرقي في الصين في القرن الثالث قبل الميلاد. الصين. عندما ظهرت أسرة هَان الحاكمة في الفترة ما بين 202ق.م. و220م، كان الصينيون قد ابتكروا عدة أساليب أو أنماط من الأثاث، كان أهمها الكانج الذي كان في شكل منصَّة يمكن أن يرقد عليها الشخص للراحة أو للنوم. وأعاد الصينيون ـ في تلك الفترة ـ وضع مجموعات متنوعة من الكراسي الصغيرة التي ليس لها مساند أو جوانب، إضافة إلى المناضد الصغيرة، حول الكانج. وانقسم الأثاث الصيني فيما بعد إلى مجموعتين، هما الأثاث المنزلي الشائع، والأثاث المستخدم في قصور الملوك. وكان الأثاث المنزلي الصيني بسيطًا وعمليًا، أما أثاث القصور فكان أكبر وأثقل وأغنى زخرفة منه. وهناك ميزة أخرى تميز كل الأثاث الصيني وهي المهارة التي ركّب بها الحرفيون الأجزاء بعضها مع بعض. فلم يستخدموا أي خوابير أو مسامير، وقليلاً ما كانوا يستخدمون الغراء. بل نحتوا أطراف الأجزاء بمهارة فائقة ودراية جعلت الأجزاء تتداخل وتتماسك بقوة. وبدأ الصينيون مع بدايات القرن الخامس عشر في استخدام مناضد طعام قصيرة تحملها أرجل منحوتة برشاقة وهي ما تعرف الآن باسم الأرجل البرثنية (المنحوتة على شكل براثن حيوان). ولهذه الأرجل البرثنية تعرجات تشبه حرف (ى)، وتنتهي في أسفلها بزخرفة. ومع بدايات القرن الثامن عشر أصبح هذا التصميم من أهم مظاهر الأثاث الغربي، وأُعْطي الاسم الفرنسي كابْريول. وأشهر تصميم للكرسي الصيني هو ذلك النوع الذي له مسند طولي للظهر مكوَّن من قطعة خشبية هي مركز ظهر الكرسي. اليابان. أثرت الأساليب المعمارية اليابانية في الأثاث وحددت أساليبه. وتكرار الزلازل في اليابان جعلهم يبنون منازل خفيفة ذات طابق واحد. واستخدم اليابانيون ـ في المنازل العادية والقصور على السواء ـ خزائن، وصناديق، ومناضد كتابة خفيفة الوزن، وتفادوا استخدام القطع الكبيرة الثقيلة. واعتاد اليابانيون على الجلوس والنوم على الحصير، ولهذا لم يستخدموا الكراسي أو الأسِرَّة. وكان أثاثهم بسيط الشكل غير أن زخارفه كانت جميلة وذات تصميمات تتميز بالثراء اللوني، وتمثل الزهور والحيوانات ومناظر من التراث الأدبي الياباني. وقد كان اليابانيون يدهنون الأثاث بالورنيش ليجعلوا سطحه مصقولاً لامعًا، مما أعطى الأثاث قيمة مميزة. وقد جَمَّل صانعو الأثاث الياباني أعمالهم ورصعوها بالمنسوجات الثمينة. الهند. كانت الكراسي التي صُمِمت للنبلاء هي أول قطع ثمينة في الأثاث الهندي. وتطورت هذه العروش إلى منصات رباعية الأقدام يجلس عليها الشخص ثانيًا قدميه. وغالبية هذه العروش كان لها شكل الزهرة المتفتحة، وكان الشخص يجلس على وسادة ويستخدم وسائد أخرى لراحة ظهره. وقد كانت الأسِرَّة الهندية تغطى بوسائد أو حشايا غنية التنجيد. عصر النهضة الأوروبية هو تلك الفترة من تاريخ أوروبا التي استمرت من القرن الرابع عشر الميلادي إلى القرن السابع عشر الميلادي على وجه التقريب. وأهم خصائص هذا العصر هو محاولة إحياء الثقافات القديمة كالإغريقية والرومانية. ولهذا كان للفن القديم أثر قوي على الأثاث الذي صُمم خلال عصر النهضة. فصمم الحرفيون الإيطاليون أول أثاث متميز في عصر النهضة، وقد جذبت أعمالهم انتباه كثير من الأقطار الأوروبية الأخرى خصوصًا فرنسا وإنجلترا وأسبانيا. إيطاليا. اشتهرت قصور النبلاء الإيطاليين في عصر النهضة بدواخلها المتْرفة التي احتوت على الأثاث الجميل، واللوحات الرائعة. وفي حقيقة الأمر كانت هذه القصور تحتوي على قطع قليلة من الأثاث إذا ما قيست بمستويات عصرنا الحاضر. وأجمل غرفة مؤثثة في القصر كانت هي الاستوديو أو المكتبة التي كان يحفظ فيها صاحبها الكتب والمخطوطات والمجوهرات والأوسمة (الميداليات) والقطع المنحوتة الصغيرة. وكانت هذه الأشياء توضع على أرفف داخل خزائن خشبية مزينة بزخارف جميلة. واستمرت أهمية الصناديق بوصفها قطعًا من الأثاث كما كانت خلال العصور الوسطى. وفي أوائل القرن السادس عشر نُحتت أنماط الصناديق التي أُطلق عليها اسم الكاسُّون ، وكانت تذهَّب وتُصوّر عليها مناظر من التاريخ القديم أو الأساطير. وظهر نوع جديد من الصناديق واسمه كاسَّابَاكَا تطور من الكاسُّون، وللكاسَّاباكا متكأ خلفي وذراعان. وقد يتم استخدام كل من الأريكة والصندوق في آن واحد. وكانت الكريدنزا ـ وهي خزائن خشبية كبيرة كانت تسمى أيضًا سايدبورد ـ قطع أثاث شعبية في إيطاليا، وعمل الحرفيون على تزيينها بالأعمدة وغيرها من ملامح العمارة القديمة. فرنسا. يمكن تقسيم الأثاث الفرنسي في عصر النهضة إلى أسلوبين مهمين يسميان: فرانسيس الأول، وهنري الثاني. ولقد نُسب كل أسلوب منهما إلى ملك، فقد حكم فرانسيس الأول من 1515-1547م، وحكم هنري الثاني من 1547-1559م. كان الأثاث الفرنسي قبل عصر فرانسيس الأول يعكس الطراز القوطي الذي ساد في العصور الوسطى. وظهر نمط جديد بعد أن أحضر فرانسيس الأول أهم أعلام الفن الإيطالي إلى فرنسا لإعادة بناء الشاتو (القلعة) الملكي في مدينة فونتينبلو. وفي إعادة تصميم هذه القلعة أدخل الحرفيون الإيطاليون وحدات زخرفية وتصميمات أحدثت ثورة في الفن الفرنسي في تلك الفترة. وقد اشتملت هذه الوحدات الزخرفية على استخدام الأعمدة، والرؤوس البشرية المنحوتة المحاطة بحُليّ لولبية، وشملت الشرائط المنحوتة التي يطلق عليها اسم التطويق، والتي تشبه تجليد الكتب بالجلد المزيَّن، كما كانت تشمل مساحات مفرغة في الجدران (المشكاة أو الكوة). استمر طراز أسلوب فرانسيس الأول في الأثاث ـ والمتأثر بالأسلوب الإيطالي ـ إلى أواسط القرن السادس عشر؛ إذ خلفه طراز هنري الثاني الذي كان أكثر تنوعًا وأقرب إلى أن يعرف بالأسلوب الفرنسي، واستمرت المنحوتات الإنسانية والحيوانية في أداء دورها الزخرفي المهم. وكانت الأعمدة والأقواس تستخدم دعامات للمناضد، غير أن الطراز الجديد أضفى على الأثاث مظهرًا أخف. فعلى سبيل المثال حسَّن الحرفيون الفرنسيون شكل الخزائن الخشبية بوضع جزء علوي على قاعدة أكبر. إنجلترا. تأثرت إنجلترا بالنهضة الإيطالية نظرًا لتشجيع الملك هنري الثامن الذي حكم إنجلترا ما بين عامي 1509 و1547م. وقد استدعى هنري الثامن بعض الفنانين المحترفين الإيطاليين ليعملوا في إنجلترا. وابتكر صانعو الأثاث البريطانيون أسلوبًا مزج بين الطراز الزخرفي الإيطالي والتصميمات الإنجليزية التقليدية فكان هذا الطراز هو الطراز الإنجليزي لعصر النهضة الأوروبية. وظهر عدد من الأشكال المميزة للأثاث الإنجليزي إبان حكم الملكة إليزابيث الأولى التي حكمت إنجلترا من 1558م إلى 1603م. وكانت طاولات السَّحب أحد هذه الأشكال. وطاولات السحب هذه هي طاولات طعام مصنوعة من خشب البلوط أو السنديان على قسمين، يمكن أن يفصل أحدهما عن الآخر بالسحب. ويمكن زيادة طول الطاولة بإضافة جزء أو جزءين علويين يُطلق عليهما اسم أوراق أو صفقات بعد سحب كل جزء من الجزءين بعيدًا عن الآخر. وابتدع الإنجليز تصميمًا حديثًا سُمي بخزانة القصر (كورت كبورد) تحتوي على أرفف مفتوحة تعرض فيها الأطباق القيمة والأدوات الفضية. ولهذه الخزانة أرجل مزينة بوحدات زخرفية من العصور القديمة ومن عصر النهضة الإيطالية. ولعل أبرز قطع الأثاث الإنجليزي الذي صنع في عصر النهضة الأوروبية تأثيرًا هي الأسِرَّة التي اشتملت على منحوتات جميلة ومنسوجات غالية الثمن. أسبانيا. كونت أسبانيا نمطها الخاص في عصر النهضة. وكان نمطًا متأثرًا وجامعًا لكل من الأنماط الأسبانية، والإيطالية والمغربية الإسلامية، أو طراز المُور. والمُور هم مسلمو شمالي إفريقيا الذين فتحوا أسبانيا في القرن الأول الهجري، الثامن الميلادي. وكان أثر المور في الأثاث الأسباني متمثلاً في تأكيد أسلوب التذهيب، وفي استخدام التصميمات الهندسية التي صُنعت من العاج والأخشاب المرصعة. ومن أهم ما أسهم به حرفيو أسبانيا هو تصميم الخزائن الخشبية القابلة للتحريك والتي تسمى الفَارْجُوينو. وللفَارجُوينو هذا باب مركب بمفصل في طرفه الأسفل، وعندما يُفتح فإن الباب يُصبح في شكل طاولة للقراءة والكتابة. وله أيضًا أدراج متعددة صغيرة الحجم وخزانة خشبية في الوسط. أثاث القرن السابع عشر بدايات القرن السابع عشر. كانت أغلب الأقطار الأوروبية متورطة في حروب سياسية ودينية، فأدى هذا إلى عدم تطور الفنون في أقطار أوروبية عديدة. وكانت إيطاليا وهولندا هما اللتين تتمتعان بالسلام فقط، وأصبح الحرفيون الإيطاليون خاصة هم المصدر المهم للتصميمات الجديدة للأثاث. وقد أبدع صناع الأثاث الهولنديون في إيجاد تصميمات نباتية مطعَّمة بالأخشاب الاستوائية وأم اللآلئ (جدران بعض أنواع الأصداف البحرية). وفي فرنسا أنشأ الملك هنري السادس ورشًا للأثاث الملكي في قصر اللوفر بباريس، وأنفق على هذه الورش وجلب لها خيرة الحرفيين من الأقطار الأخرى ليعملوا فيها. نالت إيطاليا قصب السبق في تطوير الأثاث؛ لأن عددًا كبيرًا من التجار الإيطاليين كانوا يبنون قصورًا عظيمة في تلك الفترة. وكانوا يريدون أجمل الأثاث لقصورهم، وقد أمدهم الحرفيون الإيطاليون بذلك. كان لأغلب الطاولات الإيطالية قواعد مشكلة على المناضد الشرائحية الرومانية القديمة. وكان الجزء الأعلى لبعض الطاولات مصنوعًا من الرخام، أو الخشب المعشق على قاعدة منحوتة في شكل كائنات خرافية، أو أصداف، أو تصميمات نباتية، أو أشكال آدمية. وكانت التماثيل المنحوتة على شكل أُناس تستخدم أيضًا أرجلاً للخزائن الخشبية، والشمعدانات وبعض الكراسي. وأنتج الحرفيون الإيطاليون أنماطًا من الصناديق، والخزائن الخشبية، وخزائن الملابس والأدوات، التي انتشرت في كل أوروبا. وتطور كَاسُّون القرن السادس عشر إلى كِرِيدَنْزا طويلة ذات أبواب عديدة، وتطورت الكريدنزا بدورها إلى شكلين جديدين أخذ أحدهما شكل خِزانة طويلة ذات بابين، والآخر شكل صندوق طويل بأدراج وله قاعدة. وفي القرن السابع عشر اعتبر أغلب الناس أن نوعية التنجيد في الأثاث المنزلي تُعبِّر عن المستوى الاجتماعي للشخص. ولهذا فإن الأسِرّة المزينة بالكثير من الحرير والمخمل والمنسوجات المترفة أصبحت أهم قطع الأثاث. وكانت مثل هذه الأسرَّة المعبرة عن الوضع الطبقي توضع في الغرفة الرئيسية بالقصر أو بالبيت الكبير، كما كانت توضع في غرفة النوم. أثاث لويس الرابع عشر. كان نمط أثاث لويس الرابع عشر أكثر الأثاثاث شهرة خلال القرن السابع عشر. وقد أصبح لويس الرابع عشر ملكًا لفرنسا عام 1643م وهو في الرابعة من عمره، وتولى قيادة الحكومة الفرنسية عام 1661م بعد وفاة جوليس كاردينال مازارين، كبير الوزراء الفرنسيين، وكان عمره وقتها 23 سنة، ومنذ ذلك الوقت وهب نفسه للعمل من أجل أن تكون فرنسا المركز الثقافي والسياسي للعالم الغربي، واعتبر أن صناعة الأثاث والفنون الزخرفية ذات أهمية سياسية، لأنه يمكن أن يستخدمها لتعظيم مكانته كملك للبلاد. فاشترى مبنى على أطراف باريس وحَوّلَهُ إلى ورش، وعَيّن فيه عددًا من الحرفيين من ذوي الخبرة، وكلفهم عمل الأثاث اللازم لأماكن سكنه. وأوجدت عملية التأثيث هذه أسلوبًا قوميًا جديدًا في الفن. لقد كان الحرفيون يعملون ـ في حقيقة الأمر ـ في مشروع واحد فقط في فرساي حيث كانوا يعملون على تحويل النُزُل الملكي للصيد إلى قصر ملكي مترف. وقد أشرف المعماري الفرنسي الشهير شارل لوبرون على مشروع فرساي، واستأجر حرفيين من أقطار أخرى. وأصبح موضوع زخرفة وتأثيث قصر فرساي مشروع مقاولات ضخمًا بحيث أدى إلى استقرار بعض الحرفيين الأجانب نهائيًا في فرنسا. وتزوج كثير منهم من نساء فرنسيات، وأنجبوا أطفالاً صاروا فيما بعد صنّاع أثاث، وكوّنوا مجموعة الحرفيين الوطنيين الفرنسيين. وعُرف الأسلوب الممتاز الذي أُثِّث به قصر فرساي باسم طراز لويس الرابع عشر. وقد اشتُهر هذا الطراز المترف لسببين مهمين: أحدهما أسلوب القشرة الذي ابتكره أحد صناع الخزائن الخشبية الفرنسيين واسمه أنْدريه شارْل بَاول. وفي هذا الأسلوب القشري يحشو الحِرفي طبقة خفيفة من مادة بين مادتين أخريين متضادتين. فاستخدم الحرفيون مواد كالنحاس، والأبنوس والقصدير وجلد السلحفاة، وكانوا ينحتون الطبقات ليكونوا وحدات زخرفية لولبية. ولقد استُخدمت هذه الطريقة في خزائن لويس الرابع عشر، وفي طاولاته المخصصة للكتابة، وغيرها من الأثاث. أما السبب الثاني فهو أن لوبرون ولويس نفسيهما كانا مسؤوليْن عن أثاث الاستراحة المطعم بالفضة والذي صُنِع للغرف الرئيسية في فرساي. انتشار طراز الأثاث الفرنسي. حدد تأثيث قصر فرساي المستوى الذي ينبغي أن تكون عليه القصور الملكية. وسرعان ما انتشر تقليد الأسلوب الفرنسي في أثاث القصور في كل أرجاء أوروبا. غير أن هناك أسبابًا سياسية ودينية لانتشار التأثير الفرنسي. كان الدين القومي في فرنسا هو الرومانية الكاثوليكية، غير أن أغلب الحرفيين كانوا بروتستانت وكانوا يسمون في فرنسا هُوغُونُوت، وتمتعوا بحرية دينية منحها لهم المرسوم المسمى بمرسوم نَانْت الذي أصدره الملك هنري الرابع عشر عام 1598م. عاد لويس الرابع عشر، في عام 1685م فألغى هذا المرسوم، وصادر حريات هذه المجموعة، وهرب كثير من الحرفيين إلى هولندا و إنجلترا. وهناك عملوا مع النبلاء والتجار والأثرياء فأنشأوا ـ في البلدين ـ تصميمات يغلب عليها الذوق الفرنسي. وأكبر هؤلاء الحرفيين الهُوغُونُوت تأثيرًا في هولندا وإنجلترا كان دَانييل مارو، وقد عمل مع وليم الثالث الذي كان وزيرًا في هولندا قبل أن يصبح ملكًا لإنجلترا عام 1689م. كما قام بالتصميمات الداخلية وبتأثيث القصر الملكي في هامبتون قرب لندن. ووجدت تصميماته للمقاعد العالية الظهر ذات التنجيد الفرنسي للمقعد والظهر، إقبالاً شديدًا في أواخر القرن السابع عشر. وقد أدى عمل مارو إلى نمط من الأسِرَّة الرسمية بثنيات أكثر ترفًا حتى من تلك التي استخدمت في فرنسا. أثاث القرن الثامن عشر سيطر الحرفيون في فرنسا وإنجلترا على تصميم الأثاث خلال القرن الثامن عشر، وقلد صانعو الأثاث في الأقطار الأخرى التصميمات الإنجليزية والفرنسية وطوروها إلى أنماط وطنية خاصة بهم. الطُرُز الفرنسية. أخذ نمط ريجنسي الذي ساد في أوائل القرن الثامن عشر اسمه من الحاكم المؤقت الذي حكم فرنسا خلال تلك الفترة. عندما توفي لويس الرابع عشر عام 1715م أصبح حفيده -وعمره خمس سنوات فقط- ملكًا، وهو لويس الخامس عشر. ولصغر سن الملك فقد تم تعيين عمِّه دوق أورليانز حاكمًا مؤقتًا. ولم يحب الدوق رسميات القصر المترف في فرساي، فنقل البلاط الملكي إلى باريس. وهناك ظهر أسلوب أقل في رسميته بين أفراد البلاط الملكي. فسكنوا في منازل سُميت منازل المدينة وكانت أصغر وأقرب إلى المألوف من قصر فرساي. أما نمط الأثاث الذي صنع لهذه المنازل فقد سُمي طراز ريجنسي . اتصف أثاث ريجنسي بخفة ورشاقة فاقت أثاث لويس الرابع عشر، فكان يركز على التعرُّجات والتصميمات النباتية الرقيقة. ولعل أهم خواصه أنه استخدم أرجل الكابْرِيُول المستوحاة من الأثاث الصيني. ابتدع اثنان من صنّاع الخزائن الخشبية الفرنسية خلال فترة انتشار نمط ريجنسي ، صندوقًا بأدراج غير مرتفعة سمَّياها الكُومُّود . وهذان الصانعان هما أندريه شارلس بول وشارلس كِريسنْت. وأصبح الكومود من القطع الشعبية جدًا في أثاث القرن الثامن عشر، وصنع في كل الأقطار الأوروبية، مع بعض الاختلافات الإقليمية. نمط الروكوكو. تغير الأسلوب المؤقت رِيجَنْسي خلال الثلاثينيات من القرن الثامن عشر وأخذ طابعًا آخر عُرف باسم الرُوكُوكُو . وأهم المصممين في هذا الطراز هو جسْت أوريل ميسُونْييِّه. وكانت وحداته الزخرفية تركز على التعرجات الدوَّامية، وعلى التصميمات اللاتماثلية (غير المتناظرة)، وعلى نحوت من الصخور والأصداف. وعرف أسلوب الروكوكو أيضًا باسم أسلوب لويس الخامس عشر . صُمِّم أثاث الروكوكو لينسجم مع التصميم المعماري العام للغرفة. فكان الحرفيون يصممون الطاولات والمرايا، والمقاعد الطويلة والأسرَّة لتدخل في المشكاوات التي يضعها المعماري على الحيطان. وكانت المقاعد تصنع وتلون بطريقة تجعلها تبدو كأنها قطعة واحدة بلا وصلات مرئية. وقد ترك نمط الأثاث الشرقي أيضًا أثره على تصميمات الروكوكو، فظهر نمط اسمه شينوازيه الذي انتشر إلى حد ما في الوحدات الزخرفية الصينية، وأصبح ذائعًا لدرجة كبيرة. طُرُز الكلاسيكية الجديدة. سُميت الكلاسيكية الجديدة في فرنسا طراز لويس السادس عشر ، وفي العقد السادس من القرن الثامن عشر خلف هذا الطراز طراز الروكوكو. وقد عكست الكلاسيكية الجديدة الرغبة المتجددة في تصميمات الأثاث الإغريقي والروماني القديم. وبمرور الزمن تخلص مصممو الكلاسيكية الجديدة من التعرجات المتعددة التي اتسم بها نمط الروكوكو وفضلوا الخطوط الخارجية المستقيمة للأثاث القديم. واستبدل حِرَفيّو الكلاسيكية الجديدة بزخارف الروكوكو الغزيرة التفاصيل قطعًا دقيقة من الخشب المسطَّح المنظم في تصميمات هندسية. تأثر كثير من أثاث الكلاسيكية الجديدة بوحدات زخرفية كلاسيكية كان قد اكتشفها علماء الآثار في أواسط القرن الثامن عشرفي مدينتين رومانيتين قديمتين هما بومبي وهركولانيم. وهاتان المدينتان كان بركان جبل فيزوف قد غمرهما عام 79م. الطرز الإنجليزية. وتشمل الطراز البالاديوني، وطراز الملكة آن، وأثاث تشبنديل، والأثاث الإنجليزي الكلاسيكي الجديد. الطراز البالاديوني. هو الطراز الشعبي الإنجليزي في بداية القرن الثامن عشر. أخذ هذا الطراز اسمه من أندريا بالادُيُو وهو معماري إيطالي عاش في القرن السادس عشر. وقد تبنى الحرفيون الإنجليز عناصر أسلوب بالاديو الذي كان مبنيًا على نمط المعمار الإيطالي. فعلى سبيل المثال كان هؤلاء الحرفيون الإنجليز يزينون الصناديق والخزائن الخشبية ببعض معالم العمارة كالأعمدة والحلية الزخرفية المعمارية التي تسمى الإفريز أو (الكورنيش)، والقطاعات العلوية المثلثة التي تسمى القوصرة (تكون في أعلى واجهات المباني). طراز الملكة آن.ْ كان طراز البالاديوني باهظ التكاليف لدرجة أنه لم يتمكن من شرائه إلا الأثرياء. استعمل أفراد الطبقة الوسطى في إنجلترا طرازًا آخر أقل تكلفة، وأكثر راحة. وأُطلق على هذا الطراز اسم طراز الملكة آنْ وهي الملكة التي حكمت إنجلترا من عام 1702م إلى عام 1714م. وقد أدخل طراز الملكة آن أرجل الكابريول إلى تصميمات الأثاث الإنجليزي. أثاث تشبنديل. نشر صانع الخزائن الخشبية، ومصمم الأثاث الإنجليزي تُوماسْ تشبنديل كتابًا عن تصميم الأثاث عام 1754م وسمَّاه موجِّه الرجل المحترم وصانع الخزائن. وكان هذا أول كتاب ينشر في إنجلترا ويتناول صناعة الأثاث فقط، وأصبح له أثر كبير. وعلى الرغم من أن تشبنديل لم يقدم أي طُرز جديدة إلا أنه وصف كل الطُرز الموجودة ـ خصوصًا الروكوكو ـ بحرية وقوة جعلت تصميماته يحتذيها ويقلدها كثيرون. وانتشر تأثيره لدرجة أن اسم تشبنديل أصبح يعني أي أثاث من طراز روكوكو صنع في أواسط القرن الثامن عشر، سواء كان في إنجلترا أم في أمريكا. الأثاث الإنجليزي الكلاسيكي الجديد. أدخل رُوبِرْت آدم، المعماري ومصمم الأثاث الأسكتلندي، طراز الكلاسيكية الجديدة إلى إنجلترا في العقد السابع من القرن الثامن عشر. استعار آدم بعض أفكاره من الكلاسيكية الفرنسية الجديدة لكنه أسهم بكثير من العناصر الأصيلة، واستخدم في زخارفه وحدات زخرفية نباتية رقيقة ورؤوس الخراف والثيران وغير ذلك من الملامح التي استوحاها من زخارف المباني والقبور الرومانية. وأدخل آدم الكريدنزا على الأثاث الإنجليزي، واشتهر أيضًا بمهارته في إدخال الأثاث في التخطيط المعماري للغرفة. تبنَّى عدد كبير من صنَّاع الأثاث الإنجليزي ـ في أواخر القرن الثامن عشر ـ أسلوب آدم، المعروف بالكلاسيكية الجديدة. وأشهر هؤلاء هما جورج هبلوايت وتوماس شيراتون اللذان أعدا كتب تصميم جعلت هذا الطراز مرغوبًا فيه. وكان الأثاث الذي صُنع حسب تصميمات آدم الأصلية باهظ النفقة. وعمل هبلوايت وتُوماس شيراتون وغيرهما من صنَّاع الأثاث على تبسيط التصميمات لتخفيض تكلفتها للمشترين من الطبقة الوسطى. بداية الأثاث الأمريكي. كانت تصميمات الأثاث في المستعمرات البريطانية في أمريكا الشمالية ـ عمومًا ـ انعكاسًا للأنماط المرغوب فيها في إنجلترا في ذلك الوقت، لكن الحرفيين في المستعمرات استطاعوا إيجاد بعض التغييرات في الأنماط الإنجليزية. ففي عام 1790م بدأ النمط الأمريكي الأول المعروف والمأخوذ من الكلاسيكية الجديدة في الظهور، وعُرف باسم الطراز الفيدرالي. واستمد هذا الطراز اسمه من الشكل الفيدرالي الجديد لحكومة الأمة الناشئة. وكان أشهر مصممي الأثاث الأمريكيين في ذلك الوقت دنْكان فَايِفْ، الذي كان يعمل في مدينة نيويورك. وقد أنتج الحرفيون أثاثًا ذا قيمة أيضًا في بوسطن بولاية ماساشوسيتْس وفي فيلادلْفيا بولاية بنسلفانيا وفي نيوبورت في ولاية رود آيلاند. أثاث القرن التاسع عشر في القرن التاسع عشر استمرت أذواق النبلاء والأثرياء من القوم في تحديد أنماط الأثاث حتى بدايات القرن التاسع عشر؛ فقد أصبح ذوق الطبقة الوسطى يحدد أنماط الأثاثات ومستوياتها. وكانت الطبقة الوسطى تبتغي التنويع والجدة في تصميم الأثاث، ولهذا فقد صارت أعداد كبيرة من الطرز مرغوبًا فيها لفترة قصيرة ثم استبدلت بها أنماط جديدة. أُقيمت عدة معارض أثاث خلال القرن التاسع عشر في كل من إنجلترا والولايات المتحدة. وفي هذه المعارض كان صانعو الأثاث من أقطار عديدة يعرضون تصميماتهم، ويشاهدون تصميمات الآخرين. وكانت هذه التصميمات تؤثر إلى حد بعيد على الذوق العام للجمهور. وعليه فقد كان للمعارض أثر في تأسيس ذوق عالمي في الأثاث. فكانت الطُرز الرئيسية نفسها مُتبنَّاة في كثير من أقطار أوروبا والولايات المتحدة الأمريكية وفي غيرها. وينقسم أثاث القرن التاسع عشر إلى مجموعتين: 1- أثاث مصَّممٌ على أنماط تاريخية 2- أثاث قصد به أن يتخذ طابع الأصالة. وكان بعض صنَّاع الأثاث يكتفون بنقل الطرز القديمة، وبعضهم استخدم الطرز القديمة نماذج لكنه أجرى فيها تعديلاً ليعطيها حيوية وروحًا جديدة. وساعد اكتشاف آلات صنع الأثاث الجديدة خلال القرن التاسع عشر المصممين على إيجاد طرز جديدة. فبهذه الآلات استطاع المصممون أن يستخدموا الخامات بطرق شتَّى. فعلى سبيل المثال أصبح بإمكانهم استخدام خامات مثل الحديد، والأسلاك بطرق كانت متعذرة من قبل. الطراز الإمبراطوري. ظهر أول نمط رئيسي من الأثاث في القرن التاسع عشر أثناء حكم الإمبراطور نابليون الأول لفرنسا، وأراد نابليون أن يستخدم الأثاث ـ كما استخدمه لويس الرابع عشر من قبل ـ ليرمز للعظمة السياسية، ونتيجة لهذا فقد كان الأثاث الإمبراطوري مثيرًا للدهشة والإعجاب، وكان ضخمًا وثقيلاً. استعار حِرفيو الطراز الإمبراطوري تصميمات أثاث مصرية قديمة، وإغريقية ورومانية، فصنعوا كراسي بأرجل خلفية مقوسة في شكل الكليمُوس الإغريقي. وزينوا الأثاث برسوم قديمة كالأسُود والحيوانات الأسطورية، ونحتوا أجسامًا نسائية سُميت كارياتدز. وصُممت خزائن إمبراطورية ذات أدراج، وطاولات كتابة، ومكاتب سُميت سكرتيرات، بحيث تتناسب مع التخطيط العام للغرفة. طراز ريجنسي. كان الطراز الكلاسيكي الجديد مفضلاً في إنجلترا والولايات المتحدة جنبًا إلى جنب مع الطراز الإمبراطوري. سُمِّي طراز ريجنسي في الفترة ما بين 1811م و1820م عندما كان أمير ويلز حاكمًا مؤقتًا بدلاً من الملك جورج الثالث الإنجليزي. ومعظم أساس الريجنسي يجمع الوحدات الزخرفية المصرية القديمة والصينية والقوطية مع عناصر الكلاسيكية الجديدة. وصَوَّر هذا الطراز أرائك بنهايات مَجْدُولة، ومقاعد متأثرة بنماذج الكليموس، كما كانت الكراسي الخالية من الظهر والجوانب والمتأثرة بالكورول الروماني أيضًا مفضلة. استخدم حِرفيو الريجنسي زخارف صغيرة منحوتة وغالبًا ما كانوا يستخدمون أسلوبًا زخرفيًا اسمه عمل القلم يقوم فيه الفنانون بتحبير التصميمات على أخشاب خفيفة الألوان أو على سطح ملون بالأبيض، وقد زخرف حرفيو الريجنسي الأثاث بالنحاس المرصع أيضًا. طراز بيدرمير أو طراز الإعادة. صار الطراز الإمبراطوري الفخم غير مرغوب فيه بعد سقوط نابليون الأول عام 1815م، وحل محله طراز أقل أبهة وتفضله الطبقة الوسطى. وكان هذا الطراز يعرف باسمه الألماني بيدرمير (شخصية هزلية في الأدب الشعبي الألماني) .انظر: بيدرمير. وكلمة الإعادة تعود إلى إعادة الملكية الفرنسية بعد سقوط إمبراطورية نابليون. وقد أنتج هذا النمط أثاثًا مريحًا وعمليًا وذا خطوط وزخرفة بسيطة. وأهم الأشكال كانت المكاتب، وخزائن العرض، وطاولات العمل الصغيرة وآلات البيانو. إحياء الطرز القديمة. تم بعث عدد من الطرز السابقة في الفترة التي بين العقد الرابع من القرن التاسع عشر حتى أواخر القرن نفسه. وأهم الطرز ـ مرتبة حسب ظهورها ـ هي القوطي، والروكوكو، وإحياءات عصر النهضة. وكان الناس يستخدمون أحيانًا طرازًا معينًا لكل غرفة على حدة. فقد يضع بعضهم أثاثًا قوطيًا في غرفة المكتبة، وروكوكو في غرفة المعيشة والنوم، وأثاث عصر النهضة في غرفة الطعام. كان أغلب الأثاث الذي حاول إحياء الطراز القوطي يتكون من أشكال تقليدية مجددة مع زخارف قوطية. واشتملت هذه الزخارف على أقواس محددة الرؤوس وأنماط زخرفية سُمِّيت الزخرفة التشجيرية . وكان هذا الأسلوب مفضلاً في إنجلترا خاصة، حيث ظهر منه أسلوب خاص سمي بالبعث الإليزابيثي . أما في فرنسا فقد سميت حركة إحياء الطراز القوطي بنمط الكاتدرائيَّة أو نمط التُّروبَادور . واحتلت حركة بعث الروكوكو مكان حركة بعث القوطية في العقد الخامس من القرن التاسع عشر، فكانت للمقاعد والأرائك من هذا الطراز أرجل كابريول، ومساند بيضية مأخوذة من طراز لويس الخامس عشر الذي كان سائدًا في القرن الثامن عشر. وزيَّن الحرفيون أعمالهم بنحوتات من الروكوكو، وأدخلوا قطعًا ضخمة مثل خزائن الثياب ذات المرايا، والخوانات السُّفَر وخزائن العرض، واستمرت هذه القطع مفضلة طوال القرن التاسع عشر. بدأت حركة بعث عصر النهضة في بلاط الإمبراطور الفرنسي نابليون الثالث الذي حكم من عام 1852م إلى عام 1870م، ووصلت هذه الحركة إلى قمة شعبيتها في أواخر العقدين الثامن والتاسع من القرن التاسع عشر. وحاول حرفيو هذه الفترة إعادة إخراج تصميمات أثاث القرنين الخامس عشر والسادس عشر. وركز المصممون على الأشكال ذات الزوايا، وعلى الكراسي الوثيرة التنجيد، وعلى الأرائك والمقاعد الخالية من المساند والأذرع. الفن الجديد. كانت حركة الفن الجديد حركة فنية أحدثت ثورة ضد حركة إحياء الطرز التاريخية. بدأت هذه الحركة في القرن التاسع عشر واستمرت حتى بدايات القرن العشرين. وقد بُنيت تصميمات أثاث هذه الحركة على أشكال طبيعية كالأزهار، والجذور، وسيقان النبات، والأعناب. وجمع المصممون هذه الأشكال مع وحدة تصميم رشيقة مقوسة اسمها ويبلاش. وكثيرًا ما احتوت زخارف الفن الجديد على رؤوس نساء محاطة بشعر منساب. لم يكن في استطاعة المشترين من الطبقة الوسطى شراء أثاث الفن الجديد الغالي والمصنوع يدويًا. وبمجرد أن يمل المشترون الأثرياء من التصميمات المتخصصة، كانت هذه التصميمات تفقد شعبيتها. غير أن شعبية الفن الجديد، ورفضه الأنماط التقليدية أسهم بقوة في تطوير تصميمات أثاث القرن العشرين. أثاث القرن العشرين رفض كثير من المصممين خلال القرن العشرين الأنماط التقليدية للأثاث. واستفاد مصممو هذه الفترة من الطرق الحديثة للتصنيع ومن الخامات الحديثة في إحداث تغيير جذري في شكل الأثاث واستخدامه. وظهرت أنواع مختلفة من طرز الأثاث الحديث خلال القرن العشرين، غير أن أغلب الطرز تشترك في عدد من الخواص والمميزات. وأهم مميزات الأثاث الحديث شكله التجريدي؛ أي أَن مظهره ليس مبنيًا على تصميمات تقليدية تستخدم الأشكال الآدمية أو الحيوانية. ولأغلب الأثاث الحديث زخارف بسيطة. وقد استخدم المصممون أقل ما يمكن من الخامات، واختاروا الخامات الخفيفة، والصلبة والناعمة، كما أنهم قللوا عدد الأجزاء المكونة لقطعة الأثاث. فالطاولات والكراسي الحديثة على سبيل المثال، قد يكون لها دعامة واحدة بدلاً من الأرجل الأربع التقليدية. وهذا التخفيض في الخامات والأجزاء جعل التصنيع سهلاً وأقل تكلفة. وإضافة إلى ذلك قلَّل المصممون المحدثون عدد أشكال الأثاث المستعمل في غرفة واحدة. فقد ألغى بعض المصممين ـ على سبيل المثال ـ الخزائن التقليدية، والخزائن الخشبية واستبدلوا بها مجموعات من الخزائن الطولية والأرفف التي تسمى وحدات تخزين. وتوضع بعض وحدات التخزين داخل الجدران لتصبح جزءًا معماريًا من الغرفة. وبعضها وحدات متغيرة يمكن تحريكها وجمعها بطرق مختلفة لتناسب تنظيمًا معينًا، أو لتعيد تنظيم الفراغ في مساحة ما. الطرز الأولى. من أشهرها طراز دو اسْتِجْل. حركة فنية بدأت في هولندا عام 1917م تقريبًا بقيادة جريت رِيتفِيلْد، المهندس المعماري ومصمم الأثاث الهولندي. وأنتج هذا الطراز أثاثًا يُعنى بالأشكال المستطيلة التجريدية. واقتصر ريتفيلد على استخدام الألوان الأساسية الثلاثة فقط وهي الأزرق والأحمر والأصفر. وقد أثرت أشكال أثاث هذا الطراز الهندسية الخالصة، والخفيفة والواضحة في التصميم في أغلب الطرز التي ظهرت فيما بعد خلال القرن العشرين. البَاوْهَاوْس مدرسة تصميم أسسها المهندس المعماري، والمعلم الألماني والتر جُرُوبْيوس عام 1919م. ولعل أهم إسهامات البَاوهاوس في تصميم الأثاث هو تطوير استخدام الفولاذ الأنبوبي، وهو أنابيب فولاذية يمكن ثنيها وتشكيلها لتكوين هياكل الأثاث ودعاماتها. وقد خفف استخدام هذه الأعمدة عدد الوصلات المكلفة في قطعة الأثاث، وخفف مواد التنجيد اللازمة لتغطية القطعة. أدخل مارسيل برور، المتخصص في الباوهاوس، الفولاذ الأنبوبي عام 1925م في كرسيِّه الذي سمّاه واسيلي. واستخدم برووير في صنع هذا الكرسي الخفيف الأنيق المريح أنابيب فولاذية مطلية بالكروم وقماش التيل. وفي عام 1929م صنع مصمم الباوهاوس، لودفيج ميز فان در روه كرسيه المشهور كرسيّ برشلونة بقضبان فولاذية مقوسة ووسائد جلدية. وتذكرنا أرجل هذا المقعد المقوسة على شكل الحرف اللاتيني (x) بطراز مقاعد الكُورول الرومانية القديمة. التصميمات العضوية اسم يطلق دائمًا على أعمال المعماري الأمريكي فرانك لويدْ رايت الذي كان يؤمن بأن الأثاث ينبغي أن يتداخل بطريقة طبيعية فيما يحيط به. وقد حدد رايت أشكاله بالخطوط الخارجية الهندسية الأساسية، كما فعل غيره من رواد تصميم الأثاث الحديث، غير أنه خالف الباوهاوس والدو استِجْل في أن قطعه لم تكن ممكنة الاستخدام تبادليًا في كثير من المنازل والمكاتب، بل كانت كل واحدة منها تصميمًا أصيلاً يقصد به الانسجام في نظام محدد. فن الديكو حركة فنية مشهورة بدأت خلال العقدين الثالث والرابع من القرن العشرين. وأظهرت هذه الحركة أثر الفن الجديد، غير أنها ألغت التقوسات، والمنحوتات الطبيعية المعروفة في ذلك النمط السابق. استخدم مصممو فن الديكو أشكالاً انسيابية أكدت النسب الهندسية وحرصت على القيمة الجمالية للخامات. وقد خالفت هذه الحركة الطرز الحديثة التي لم تكن زخرفية، فاستخدمت حركة فن الديكُّو وحدات زخرفية متنوعة، ومن أشهرها الأشكال اللولبية والعجلات، والدوائر، والأشكال الهرمية والشلالات. التصميمات الإسكندينافية الحديثة ظهرت خلال عشرينيات القرن العشرين في الأقطار الإسكندينافية وهي الدنمارك والسويد والنرويج وفنلندا. ويعتبر كاري كلنْت، المعماري الدنماركي أول رائد من الرواد الكثيرين للنمط الإسكندينافي الحديث. وأغلب الأثاث الإسكندينافي كان يُصَنَّع من الخشب المحلي المتين، وبخاصة خشب البتولا. وأضفى استخدام الخشب نوعًا من الدفء، وأمد هذا الطراز بقيمة طبيعية أكثر مما في الأثاث الحديث الذي اعتمد على الفولاذ. التطورات الراهنة. صارت الولايات المتحدة أهم مركز لتصميم الأثاث خلال أربعينيات القرن العشرين. ويرجع هذا في الأساس إلى نشاط متحف الفن الحديث في مدينة نيويورك. ففي عام 1940م أنشأ المتحف شعبة للفن الصناعي كانت تقيم معارض للأثاث، كما كانت تشرف على منافسات تصميم الأثاث، وكان لعدد كبير من هذه التصميمات المتنافسة أثر عالمي عظيم. وحقق المتحف شهرة عالمية لكثير من المصممين الأمريكيين مثل تشارلز إيمز وأيّرو سارينن. ويعتبر كثير من الخبراء إيمز أول مصمم أمريكي ذا أهمية عالمية. فاز إيمز وسارينن في مسابقة المتحف عام 1940م لتصميمهم كرسي جلوس بأذرع، كانت أذرعه وظهره ومجلسه كلها مجمَّعة في شكل مميز من خشب الأبلكاش. وصمم إيمز عام 1946م كرسيًا وصل فيه مقعده المصنوع من خشب الأبلكاش إلى إطار رفيع مصنوع من القضبان المطلية بالكروم بأقراص مطاطية. وسمحت هذه الأقراص المطاطية لأجزاء الكرسي بالحركة حسب وزن الشخص الجالس على الكرسي، وصارت بذلك أكثر راحة. وصنع سارينن عام 1957م مجموعة التيوليب، وهي مجموعة من الكراسي المقوسة وطاولة، وكلها مصنوعة من الألياف الزجاجية ومنصوبة على دعائم من الألومنيوم دقيقة مفردة. وتتكون المجموعة من كراسي وطاولة فقط لأن سارينن أراد أن يلغي الأشكال الأخرى من الأثاث. أنشئت خلال القرن العشرين شركات ضخمة لتصميم وصناعة الأثاث. وتُعدُّ شركة نُول العالمية التي أسسها هَانْز نول في مدينة نيويورك عام 1938م واحدة من أشهر هذه الشركات. وتنتج هذه الشركة أثاثًا من ابتكار عدد كبير من أهم المصممين المحدثين. ومن أشهر الشركات البريطانية في تصميم الأثاث وإنتاجه شركة هَابِتاتْ التي أُسِّست في لندن عام 1964م. وبالرغم من أن المصممين والمنتجين في القرن العشرين قد جددوا كثيرًا في الأثاث فإن أغلب المشترين ما زالوا يشترون أثاثًا مصنوعًا بطرز تقليدية. فطرز القرنين الثامن عشر والتاسع عشر الفرنسية والبريطانية خاصة، لا تزال مفضلة، وينتجها صُنَّاع الأثاث المعاصرون. ونتيجة لقلة الخشب الممتاز فإن كثيرًا من الأثاث الخشبي المعاصر يُنتج من خلط الخشب بخامات أرخص كخشب الأبلكاش وألواح الشرائح المضغوطة. فالسطوح الخشبية تتكون غالبًا من قشرة خشبية تغطي الخامة الأقل تكلفة. وبعض القشرات الحديثة مصنوعة من البلاستيك أو من الخشب المغطى بالبلاستيك، ولكن ما يزال هناك أثاث من الخشب الممتاز يُصنَّع ويُلَمَّع يدويًا. أسئلة 1. ما الكليسموس؟ وما الكورول؟ 2. من أهم مصممي الطراز الفيدرالي للأثاث الأمريكي؟ 3. كيف أثرت الباوهاوس على تصميم الأثاث في القرن العشرين؟ 4. ما رِجْل الكَابْريول؟ 5. كيف أثر الفن القديم في أثاث عصر النهضة الإيطالي؟ 6. ما أهم ميزتين لأثاث لويس الرابع عشر؟ 7. كيف أثر فن العمارة الياباني في الأثاث الياباني؟ 8. ما طراز الريجنسي، وما أهم خواصه؟ 9. ماذا تعرف عن كل من كاري كلِينْت وأيْرو سَارْينن؟ 10. فيم اختلف طراز الرّوكوكو عن طراز الكلاسيكية الجديدة؟ الحقوق القانونية وحقوق الملكية الفكرية محفوظة لأعمال الموسوعة. Copyrights (c) 2004 Encyclopedia Works. All Rights Resrverd.